علماء يدرسون طريقة للاستفادة من عوادم السيارات

يمكن أن تحقق الأبخرة السامة الناتجة عن عادم محرك الديزل أو الوقود الحيوي ثروة ضخمة، حيث يدرس العلماء طريقة لجمعها وتحويلها إلى حمض النتريك، والذي يستخدم في مجموعة من الصناعات، بدءا من إنتاج أقمشة النايلون والأسمدة، وصولا إلى وقود الصواريخ والمتفجرات.

 

ووفقا لموقع “ديلى ميل” البريطاني فطور علماء جامعة مانشستر نظام “إطار معدني عضوي” (MOF) يستخدم الماء والهواء لالتقاط هذه الأبخرة وتحويلها، إذ قال مارتن شرودر من جامعة مانشستر: “السوق العالمي لحمض النيتريك في عام 2016 بلغ 2.5 مليار دولار، وهناك الكثير من الإمكانات للمصنعين لهذه التقنية لاسترداد تكاليفها والربح من إنتاج حمض النيتريك الناتج، خاصة وأن المواد المضافة الوحيدة المطلوبة هي الماء والهواء“.

وعلى الرغم من الطبيعة شديدة التفاعل للملوث، تم تجديد الغازات السامة بالكامل عدة مرات عن طريق إزالة الغازات، أو عن طريق المعالجة بالماء في الهواء.

وقال العلماء إن التكنولوجيا الجديدة يمكن أن تساعد في التحكم في تلوث الهواء، وعلاج التأثير السلبى الذى يسببه ثاني أكسيد النيتروجين على البيئة.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.