مغرد سعودي شهير يفجر مفاجأة جديدة حول مقتل حارس الملك سلمان

المراقب العراقي/ متابعة…

كشف المغرد السعودي الشهير “العهد الجديد”، أن مقتل “عبد العزيز الفغم” حارس الملك السعودي “سلمان بن عبدالعزيز”، جاء خلال محاولته اغتيال ولي العهد الأمير “محمد بن سلمان”.

جاء ذلك، في سلسلة تغريدات للحساب الذي يصف نفسه بأنه “راصد ومحلل لمظاهر التغيير في العهد الجديد قريب من غرف صناعة القرار ويحاول الهمس من هناك”.

وقتل “الفغم” في أيلول الماضي، على يد صديقه “ممدوح آل علي”، الذي قتل لاحقا برصاص الأمن، حسب الروية الرسمية التي شكك فيها الكثير من المتابعين.

وغرد الحساب، قائلا إن سيدحض عدداً من الروايات الرسمية المتعلقة بمقتل اللواء الفغم، ومنها أن “الحادثة وقعت في قصر السلام وليس في منزل صديق الفغم”، و”لا علاقة لممدوح آل علي بمقتل الفغم بل قُتلا سويا”.

ولفت “العهد الجديد”، إلى أن “الفغم وآل علي ليسا الوحيدين بل جُرح عدد من الضباط معهم، كما أنه لم يعفَ الفغم من منصبه قبل وفاته”.

وفجر الحساب السعودي، مفاجأة، عندما قال إن اللواء “الفغم” و”آل علي”، قتلا بنيران قوات “بلاك ووتر”، في هجومهما الذي تم تدبيره برفقة 11 ضابطاً آخر لاغتيال “ابن سلمان”.

وأضاف “استطاع مرتزقة بلاك ووتر إفشال عملية الاغتيال في اللحظات الأخيرة، بعد أن قتلوا الفغم وآل علي، وأصابوا بقية الضباط المشاركين في العملية“.

وزاد “العهد الجديد”: “استطاع اللواء الفغم وفريقه تجاوز الحاجز الأمني الأول الذي يسبق الوصول لابن سلمان، ووقع الاشتباك بينهم وبين مرتزقة بلاك ووتر في الحاجز الثاني”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.