Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/almuraqebaliraqi/public_html/wp-includes/post-template.php on line 284

حزب الله: نريد حكومة إصلاحية إنقاذية تعطي الناس حقوقهم وتتعظ من غضبهم

المراقب العراقي/ متابعة…

قال نائب الأمين العام لحزب الله اللبناني، الشيخ نعيم قاسم نريد حكومة إصلاحية إنقاذية فيها أوسع تمثيل ممكن، تتعظ من غضب الناس وتعطيهم حقوقهم في العيش الكريم.

واضاف خلال حفل التكليف السنوي الذي أقامته مدارس المصطفى في قاعة الجنان “من أكبر مهمات الحكومة الجديدة، هي السياسات المالية والنقدية، إذ لا يعقل أن يحرم المواطن اللبناني الذي ادخر أمواله في المصارف من أن يأخذ أمواله تحت حجج مختلفة، من أنتم حتى تحرموا الناس مدخراتهم؟ ومن أعطاكم هذا الحق؟ المفروض أن تشرف الحكومة على معالجة هذه القضية الحساسة للافراج عن أموال المودعين ولتحريك حالة الاقتصاد”.

وتابع الشيخ قاسم “اليوم كل حديث عن شكل الحكومة ومضمونها سابق لأوانه، كل ما تسمعونه عبر وسائل الإعلام أن شكل الحكومة سيكون كذا أو كذا ليس صحيحا، ولم نتفق بعد لا على الشكل ولا على المضمون، نحن ننتظر أن يكلف رئيس للحكومة وبعد ذلك تجري مشاورات معه من قبل الكتل النيابية المختلفة لتحديد شكل الحكومة ومضمونها، بما ينسجم مع خيار المجلس النيابي والكتل النيابية فيه، لأن الحكومة ليست شخصا، الحكومة مجموعة تأخذ قرارا وهي مجتمعة، وبالتالي لا يمكن أن يتم اختيارها على مزاج أحد، وإنما يجب اختيارها على قاعدة التفاهم مع الكتل المختلفة والسياسات المطلوبة”.

واكد انه “لم يعد بإمكان حسابات الزعامة على حساب لقمة عيش الفقراء أن تستمر”.

وتابع “إن شاء الله تكون المرحلة المقبلة مرحلة إنجاز حكومة لأن البلد لم يعد يتحمل، الوضع الاجتماعي أصبح سيئا جدا، والوضع الاقتصادي يتدهور، إن لم تتشابك الأيدي من أجل إيجاد الحلول المطلوبة، فالبلد سيكون وبالا على كل الناس الموجودين فيه”.

وتشهد لبنان سلسلة احتجاجات مستمرة وعمليات اعتداء على الممتلكات العامة والخاصة، والتي كان اخرها اقدام مجهولون قرابة الثالثة فجرا، على الاعتداء على مكتب هيئة “التيار الوطني الحر” في بلدة جديدة الجومة – عكار عبر كسر الباب الزجاجي الخارجي واضرام النار فيه، وفروا الى جهة مجهولة.

وحضرت على الفور عناصر الادلة الجنائية وعناصر من القوى الامنية وباشرت التحقيق لكشف هوية الفاعلين.

وصدر عن اللجنة المركزية للاعلام في التيار الوطني الحر البيان الآتي: “تدين هيئة قضاء عكار في التيار الوطني الاعتداء على أحد مكاتبه في بلدة جديدة الجومة العكارية، حيث أقدمت بعض المجموعات على دخول المكتب وتحطيم محتوياته واحراقها”.

وسألت “لماذا بعد حمانا وطرابلس وجونيه يأتي دور عكار اليوم؟ وما الهدف من هكذا تعديات والبلاد مقبلة على استشارات نيابية يأمل اللبنانيون أن تؤدي إلى تكليف رئيس حكومة جديد؟”.

ووضعت الهيئة ما جرى في “عهدة الاجهزة الامنية للتحقيق، تمهيدا لمعاقبة الفاعلين وفق القانون، لضمان عدم تكرار مثل هذه الأعمال”

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.