زيكو: فلامنجو قادر على هزيمة ليفربول

قال الأسطورة البرازيلي زيكو، الذي قاد فلامنجو للانتصار على ليفربول في كأس انتركونتننتال القديمة 1981، إن خط وسط الفريق البرازيلي سيكون مفتاحًا لتكرار الفوز في نهائي كأس العالم للأندية، غدًا السبت.

وقاد زيكو، فريقه للفوز (3-0) على ليفربول في نهائي كأس انتركونتننتال، ويشعر بتفاؤل إزاء قدرة فلامنجو على تكليل موسمه الرائع بإضافة لقب كأس العالم للأندية إلى لقبي كأس ليبرتادوريس والدوري المحلي.

وقال زيكو، الذي يوصف بأنه كان أفضل لاعب بالعالم، أواخر السبعينيات وأوائل الثمانينيات “في مباراة واحدة مثل نهائي الغد يمكن لفلامنجو حسم اللقب خاصة إذا ركز الفريق على شل حركة ثلاثي هجوم ليفربول”.

 

وأضاف “فلامنجو فريق ممتاز جماعيًا ويتمتع بقوة هجومية كبيرة. سجل برونو هنريك وجابيجول (جابرييل باربوسا)، و(جورجيان) دي أراسكاييتا ما يقرب من 100 هدف فيما بينهم طيلة الموسم. لهذا فإن خط هجوم الفريق قوي مثل ليفربول. لكنني أعتقد أن فلامنجو يتميز بوجود لاعبين أكثر إبداعًا في خط الوسط”.

وتم اختيار 3 من لاعبي وسط فلامنجو، وهم ايفرتون ريبيرو، وجيرسون، ودي أراسكاييتا ضمن أفضل تشكيلة بالدوري البرازيلي هذا العام بينما تميز دييجو، وهو اللاعب الرابع، بتأثيره الكبير على الفريق حين يشارك كبديل.

وخسر فلامنجو مباراة واحدة فقط منذ أوائل آب، وحقق أرقاما قياسية في الدوري المحلي هذا الموسم من ناحية إجمالي عدد النقاط ومتوسط عدد الأهداف للمباراة الواحدة بالإضافة لمعدل الحضور الجماهيري.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.