الجيش السوري يستعيد 5 قرى جديدة ويواصل عملياته في ريف إدلب

المراقب العراقي/ متابعة…

تابعت وحدات من الجيش العربي السوري عملياتها ضد التنظيمات الإرهابية بريف إدلب الجنوبي الشرقي، مستعيدة 5 قرى جديدة بعد القضاء على آخر فلول الإرهابيين فيها.

وأفادت وكالة “سانا” السورية بخبر تابعته “المراقب العراقي” بأن “وحدات من الجيش طهرت قرى أم التينة والمديرسة وبرنان والرفة شمال تل الشيح، بالإضافة إلى قرية سرجة غربية شمال قرية البريصة في بريف ادلب الجنوبي، بعد تدمير مقرات الإرهابيين وتحصيناتهم والقضاء على أعداد كبيرة منهم وفرار الباقي”.

وأوضحت الوكالة أن “وحدات الجيش نفذت عمليات مركزة على تحصينات الإرهابيين ومقراتهم في تلك القرى واقتحمت المنطقة بعد اشتباكات عنيفة أسفرت عن تكبيدهم خسائر كبيرة بالأفراد وتدمير أسلحتهم وذخيرتهم”.

وأضافت أن “وحدات الجيش تابعت عملياتها ضد المجموعات الإرهابية في قرى سمكة وبلسم وقطرة بالريف الجنوبي الشرقي موقعة خسائر في صفوف الإرهابيين، كما استهدف بالقصف المدفعي والصاروخي مركز تحركات المسلحين على محور تل دم والصيادي جنوب شرق إدلب”.

ويشهد محور التح ومعيصرونة وحران ولهلوبة جنوب إدلب، حالة من التخبط وفقدان السيطرة وتراشق تهم الخيانة في صفوف الإرهابيين بسبب التقدم الكبير الذي أحرزه الجيش السوري يوم أمس.

وطهرت وحدات من الجيش أمس قرى ومزارع أم جلال وربيعة وخريبة وشعرة العجايز وأم توينة وتل محو والفريحة وبريصة وأبو حبة وتل الشيح بريف إدلب الجنوبي الشرقي، والتي كانت تضم مقرات أساسية للإرهابيين.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.