المحكمة الاتحادية: سنتصدى لكل خرق يمس حقوق المكونات

المراقب العراقي/ بغداد…

أكدت المحكمة الاتحادية العليا، الأربعاء، تصديها لكل خرق يمس حقوق المكونات، منوهة إلى ترسيخها الحقوق السياسية والاجتماعية والثقافية المنصوص عليها في الدستور العراقي.

وقال المتحدث الرسمي للمحكمة إياس الساموك في بيان تلقت “المراقب العراقي” نسخة منه، إن “المحكمة الاتحادية العليا تتقدم باحر التهاني والتبريكات إلى ابناء المكون المسيحي بمناسبة اعياد الميلاد المجيد”.

وأضاف الساموك، أن “المحكمة تجدد تأكيدها التصدي لكل خرق دستوري من شأنه المساس بحقوق المكونات العراقية”.

وأشار الساموك، إلى ان “المحكمة الاتحادية العليا سبق أن اصدرت العديد من الاحكام بهذا الصدد، واسهمت في ترسيخ الحقوق السياسية والثقافية والاجتماعية لأبناء المكونات وفق احكام الدستور ومبادئ حقوق الانسان”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.