نيويورك تايمز: القائد العسكري الذي عفا عنه ترامب رغم تورطه بجرائم في العراق “رجل ينشر السموم”

المراقب العراقي/ متابعة…

وصف جنود من قوات البحرية الأمريكية، قائد الفصيلة الذي عفا عنه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب رغم تورطه في جرائم حرب بالعراق، بعبارات قاتمة، وقالوا إنه عبارة عن شرير ومختل عقلياً ورجل ينشر السموم.

وقال المشغل الخاص درجة أولى، كوري سكوت لصحيفة “نيويورك تايمز” إن قائد العمليات المتهم، إدوارد غالاغر، كان يريد قتل أي شيء متحرك.

وفي مقابلات الفيديو التي تم تسريبها، وصف عناصر فريق “سيل 7” غالاغر وهو يقوم باستهداف طفل لا يزيد عمره عن 12 عاماً ، كما تم وصفه وهو يقوم بطعن أسير مصاب بجروح قاتلة بسكين صيد.

وقد تم تبرئة غالاغر في نهاية المطاف من قبل هيئة محلفين عسكرية في تموز من تهم القتل، ولكن تم تخفيض رتبته بعد إدانته بالتقاط صورة لأسير من تنظيم “الدولة”، ومع ذلك، فقد تجنب في النهاية كل العقوبة بعد تدخل الرئيس ترامب في تشرين الثاني، واستعاد رتبته.

وقال محامي غالاغر لنيويورك تايمز إن مقابلات الفيديو كانت مليئة بالتناقضات والأكاذيب، التي خلقت “خريطة طريق واضحة للبراءة”.

وذكرت الصحيفة أنه في المقابلات المصورة مع المحققين ” قال الجنود إنهم رأوا غالاغر يواصل طعن أسير مخدر دون سبب، وظهر بعد ذلك وكأنه يحتفل”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.