اليوم.. توتنهام يخشى مفاجئات نورويتش واليونايتد يواجه بيرنلي

يستقبل نورويتش سيتي نظيره توتنهام هوتسبير مساء اليوم السبت، على ملعب كارو رود، وذلك ضمن مباريات الجولة رقم 20 من الدوري الإنجليزي.

ويحتل توتنهام المركز السادس برصيد 29 نقطة، بينما يتذيل نورويتش سيتي الترتيب برصيد 12 نقطة.

وحقق نورويتش سيتي انتصارًا وحيدًا في 8 مباريات سابقة خاضها على ملعبه في عصر البريميرليغ أمام توتنهام (تعادلان- 5 هزائم)، وكان ذلك بالفوز 1-0 في شهر شباط من عام 2014.

وحقق توتنهام الفوز في مباراتي نورويتش سيتي في موسم 2015- 2016 بنتيجة 3-0، وآخر مرة فاز فيها السبيرز على الكناري في 3 مباريات متتالية كان في شهر نيسان/ أبريل من عام 1995.

 

وخسر توتنهام آخر مباراة في عام 2018 بنتيجة 1-3 أمام الصاعد حديثًا حينها وولفرهامبتون، ولم يخسر السبيرز آخر مباراة في العام، لعامين متتاليين منذ عام 2003.

ولم يحقق نورويتش سوى انتصار وحيد في آخر 14 مباراة في الدوري (3 تعادلات- 10 هزائم)، ولم يحقق أي فوز في آخر 6 مباريات (تعادلان- 4 هزائم)، ومع ذلك، عندما يبدأ نورويتش يوم المباراة وهو المركز الأخير، لم يخسر في آخر 6 مباريات خاضها وهو في ذلك المركز (5 انتصارات- تعادل وحيد)، وهي مسيرة ممتدة منذ عام 2005.

وبعد مسيرة من 12 مباراة متتالية بدون انتصار خارج ملعبه في الدوري، نجح توتنهام في الفوز بمبارتين من آخر 3 لقاءات خاضها خارج ميدانه وتعرض لهزيمة وحيدة، ومع ذلك لم يحافظ السبيرز على نظافة شباكه في آخر 16 مباراة خاضها الفريق خارج ميدانه في الدوري، وهي المسيرة الأطول منذ أن اهتزت شباك توتنهام في 20 مباراة متتالية خارج ميدانه بين شهري نيسان/ أبريل من عام 1976 ونيسان/أبريل من عام 1977.

من جهته يرحل مانشستر يونايتد اليوم السبت، إلى ملعب تيرف مور، لمقابلة بيرنلي، وذلك ضمن مباريات الجولة رقم 20 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

ويحتل مانشستر يونايتد المركز الثامن برصيد 28 نقطة، بينما يتواجد بيرنلي في المركز الـ12 برصيد 24 نقطة.

ومنذ الفوز بأول مباراة جمعته بمانشستر يونايتد في عصر البريميرليغ في شهر آب من عام 2009، لم يحقق بيرنلي أي انتصار في المباريات التسع التالية (4 تعادلات- 5 هزائم).

واهتزت شباك مانشستر يونايتد بهدف وحيد في 5 مباريات خاضها خارج ميدانه في البريميرليغ أمام بيرنلي، وحافظ على نظافة شباكه في آخر 4 مباريات منها، وحقق الانتصار في آخر 3 مواجهات.

 

ولم يخسر بيرنلي آخر مباراة له في العام منذ عام 2012، بالخسارة أمام ليستر سيتي بهدف دون رد في التشامبيونشيب، حيث حقق بعدها 3 انتصارات وتعادل في 3 لقاءات أخرى.

أما اليونايتد فلم يخسر آخر مباراة له في العام منذ عام 2011، عندما سقط بنتيجة 3-2 أمام بلاكبيرن روفرز، وبعدها حقق 4 انتصارات و3 تعادلات.

ولم يتعادل بيرنلي في آخر 16 مباراة خاضها على ملعبه في الدوري، محققًا الانتصار في 8 مباريات والخسارة في مثلهم.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.