عراقيان مرشحان لجائزة أدبية عربية

 المراقب العراقي/ متابعة…

من بين 128 رواية مشاركة، أعلنت الجائزة العالمية للرواية العربية قائمتها الطويلة لدورتها لعام 2020، وتضمنت 16 رواية عربية لـ13 كاتبا وثلاث كاتبات من تسع دول، هي: تونس والسعودية وسوريا والجزائر والعراق ولبنان وليبيا ومصر والمغرب.

وبدا مصير المدينة العربية موضوعا مشتركا للكثير من الروايات التي تناول بعضها حلب والجزائر العاصمة والرباط.

ومن بين الأسماء الـ16 المرشحة للفوز بالجائزة -المقدرة بخمسين ألف دولار أميركي- سبعة كتاب سبق أن وصلت أعمالهم إلى القائمة الطويلة، وتسعة كتّاب ينضمون للمرة الأولى إلى القائمة الطويلة، وهم الليبية عائشة إبراهيم، والمغربي حسن أوريد، والسوريان خليل الرز وسليم بركات، والعراقيان أزهر جرجيس وعالية ممدوح، والجزائريان سعيد خطيبي وعبد الوهاب عيساوي، والتونسي محمد عيسى المؤدب.

ويروي الكاتب والصحفي العراقي أزهر جرجيس في رواية “النوم في حقل الكرز” قصة المهاجر العراقي سعيد الذي يعمل ساعي بريد في مدينة أوسلو النرويجية، وتتقاطع قصة الكاتب مع بطل الرواية الذي يحقق حلمه بكتابة القصص في النرويج، وتدور الأحداث في المنفى الأوروبي الذي يعود منه بطل الرواية إثر رسالة طارئة من بغداد ليعيش تجربة شديدة القسوة في بلاده.

وضمت القائمة رواية الأديبة العراقية عالية ممدوح عن رواية “التانكي”، وتروي فيها علاقة الإنسان بوطنه وتتخيل وطنها بعد عودتها من المنفى لتشهد التغيرات الهائلة التي حدثت في البلد والمجتمع.

ومن المتوقع أن تعلن الجائزة القائمة القصيرة لهذه الدورة في الرابع من شباط 2020، خلال مؤتمر صحفي يعقد في المغرب، بينما يتم إعلان الرواية الفائزة في 14 نيسان.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.