توقعات التطور التكنلوجي في عام 2020

واصلت البشرية إنجازاتها التقنية، خلال العام الحالي الذي يوشك على الانقضاء، واستطاعت الابتكارات أن تحدث تحولا بارزا في حياة الناس وما يحصلون عليه من خدمات، لكن الباحثين ما زالوا يطمحون إلى المزيد في السنة القادمة.

وأعلنت شركة “غارتنر” العالمية المختصة في شؤون الذكاء والتقنية والابتكار، توقعاتها بشأن أبرز الخطوات الإنجازات التقنية التي قد تتحقق خلال العام المقبل.

وتنقسم إنجازات التقنية المرتقبة إلى فئتين اثنتين في التقرير، فالأولى تشمل أمورا تقنية تطال الحياة العادية للناس، أما الفئة الثانية فترتبط أساسا بعلوم الفضاء.

وتقول “غارتنر” إن البشر سيزيدون اعتمادهم على الآلات والبرامج خلال العام الجديد، أي أن الأجهزة ستقوم بأعمال إضافية على مستوى الاكتشاف والتحليل والتصميم والقياس والمراقبة.

وفي هذا الإطار، يجري إطلاق مصطلح “أتمتة العمليات الآلية” على إنجاز بعض العمليات المالية من خلال “روبوتات البرامج”، وذلك لأجل إدخال البيانات بشكل تلقائي دون الاعتماد على البشر.

ويتيح هذا التحول إنجاز الكثير من المعاملات، بطريقة سهلة، لكن موظفين كثيرين قد يفقدون عملهم في المستقبل بسبب هذه الطفرة في مجال التقنية.

كذلك يتوقع التقرير أن يستفيد الناس من إنجازات تقنية تتيح عدة تجارب في الوقت نفسه، أي أن تفاعلنا مع الأمور التقنية سيكون مختلفا وأكثر دقة، وذلك بفضل تطور تقنيات الواقع الافتراضي والواقع المعزز، كما أن المستخدم سيكون أكثر تواصلا مع الآلة عوض أن يظل مجرد شخص متلق، حسبما نقل موقع “إنترستينغ إنجينييرينغ”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.