الطائرات المسيرة تستخدم لزراعة الأشجار مطلع عام 2028

كشف علماء كنديون عن مبادرة لزراعة مليار شجرة جديدة بحلول العام 2028، باستخدام شبكة من الطائرات المسيّرة “بدون طيار” تطلق البذور، وذلك كجزء من خطة لمكافحة ظاهرة التغير المناخي.

وقال العلماء إن مبادرة زراعة مليار شجرة لن تكون مكلفة، وستتم بسرعة، حيث سيكون بإمكان الطائرات المسيرة زراعة بذرة واحدة في الثانية.

وتأتي مبادرة فريق العلماء الكنديين، التي تحمل اسم “فلاش فوريست”، في إطار محاولة لمكافحة الآثار السلبية لتغير المناخ وإزالة الغابات.

وبدأ العلماء بتجربة مبادرة “فلاش فورست” عن طريق اختبار أنظمة توصيل الطائرات المسيرة في أغسطس الماضي، من خلال تنفيذ رحلة تجريبية شهدت زراعة 100 شجرة بنجاح.

وكانت هذه النتائج مشجعة لدرجة أن المبادرة وسعت أهدافها، لزراعة مليار شجرة جديدة، بحلول عام 2028.

وقال الرئيس التنفيذي والمؤسس للمبادرة برايس جونز في فيديو لجمع التبرعات من أجل المشروع “كل عام يخسر الكوكب 13 مليار شجرة ويستعيد أقل من نصفها”.

وأضاف: ” لقد بدأنا مبادرة فلاش فوريست بهدف شفاء رئة الكوكب ونأخذ هذا العمل على محمل الجد، وإلى أن يتم إنجاز هذه المهمة بشكل جيد، لا يوجد وظيفة أخرى مهمة”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.