قائد فيلق القدس: الانتقام لدماء سليماني الطاهرة سيستمر حتى ظهور إمام الزمان (ع)

المراقب العراقي/ متابعة…

قال قائد فيلق القدس التابع لحرس الثورة الاسلامية، اللواء اسماعيل قا آني، إن الله وعد بالثأر لدم الشهيد قاسم سليماني، وبالتأكيد ستكون هناك بعض الإجراءات، وأن الانتقام لهذه الدماء الطاهرة سيستمر إلى حين ظهور إمام الزمان (ع).

وأضاف اللواء قاآني اليوم، الاثنين، نتعهد بمواصلة طريق ونهج الشهيد سليماني بنفس الحزم وبالاعتماد على الباري تعالى، وفي مقابل استشهاده، سنتخذ العديد من الخطوات لطرد أمريكا من المنطقة في ظل توجيهات الإمام الخامنئي.

بدوره اعتبر قائد القوات الجوية فضائية التابعة لحرس الثورة الإسلامية، العميد أمير علي حاجي زادة، أن قتل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لن يكون كافياً للثأر للشهيد قاسم سليماني.

وقال العميد حاجي زادة أن الثأر للشهيد سليماني لن ينتهي بإطلاق بضعة صواريخ أو إسقاط طائرات مسيرة، وحتى بمقتل ترامب، لأن هذه الأمور لا تساوي دم الشهيد.

كما أكد أن الثأر لدماء الشهيد سليماني، هو إزالة وجود أمريكا في المنطقة بالكامل، مشدداً على ضرورة كف شر أمريكا عن الشعوب المظلومة في المنطقة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.