“قتامة الصبح ” صور شعرية بلاغية مغايرة للمألوف

المراقب العراقي/ متابعة…

دأبت دار الشؤون الثقافية العامة إحدى تشكيلات وزارة الثقافة والسياحة والآثار على إصدار مجموعة من الكتب الثقافية المتنوعة متمثلة بالنقد والسرد والشعر والدراسات وسلسلة التراث الشعبي والمجلات ، ومن ضمن إصداراتها الجديدة التي افتتحت بها العام الجديد ديوان ( قتامة الصبح ) للشاعر وليد حسين وهو ضمن السلسلة الشعرية التي تصدرها الدار سنويا.

 وتضمن الكتاب مجموعة من القصائد تفاوتت في موضوعاتها غير أنها بشكل عام جاءت على مستوى عال من السبك اللفظى والحبك الدلالي بما تضمنته من صور شعرية بلاغية مغايرة للمألوف, كما تميز الشاعر بأسلوب رشيق ولغة متقنة تذكرنا بفطاحل الشعراء العراقيين ولا عجب فهو شاعر مترع بالمبادئ السامية والقيم النبيلة والمثل الهادفة .

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.