العفو الدولية تندد بقرار محكمة بحرينية إعدام ناشطين اثنين

المراقب العراقي/ متابعة…

نددت منظمة العفو الدولية، يوم الأربعاء، بقرار محكمة بحرينية تأييد حكم الإعدام بحق ناشطين في المعارضة بزعم قتل شرطي في تفجير في عام 2014.

وأكدت مديرة أبحاث الشرق الأوسط في منظمة العفو الدولية لين معلوف في بيان أنه “لم يكن ينبغي إدانة محمد رمضان وحسين موسى على أساس اعتراف مزعوم انتزع خلال التعذيب”.

ودعت معلوف إلى إلغاء الحكم مطالبة السلطات البحرينية “بمحاسبة المسؤولين عن تعذيبهما”.

ومن جانبه، ندد مركز البحرين للحقوق والديموقراطية ومقره لندن في بيان بقرار محكمة الاستئناف البحرينية تأييد حكم الإعدام بحق الشابين.

وقال سيد أحمد الوادعي رئيس المركز في بيان إنه “في حال أيدت محكمة النقض، وهي أعلى محكمة في البحرين، الحكم فإنهما سيكونان عرضة لخطر الإعدام”.

وصدر حكم بالإعدام على رمضان وموسى في اواخر عام 2014.

وتلاحق السلطات البحرينية منذ 2011 معارضيها واعتقلت المئات منهم وأعدمت العشرات.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.