الاقتصاد النيابية تتحدث عن فساد وسرقات بعقود الكهرباء

 

 

بين عضو لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية، عباس يابر، الاثنين، ان مشكلة الكهرباء بالإمكان حلها عن طريق الاهتمام بالنقل والتوزيع، لافتا الى ان الوزارة المعنية لاتهتم بهذين الجانبين وتضع جل تركيزها على الإنتاج بسبب السرقات الكبيرة في عقود الإنتاج.

وقال يابر ، ان “مشكلة الكهرباء شائكة ولكنها ليست بالصعبة، وينبغي إيقاف السرقات والفاسد في داوئر الوزارة، الى حاجة الوزير من التقرب اكثر من الدوائر والفنيين وعدم الاكتفاء بالاوامر الإدارية”.

وأضاف ان “معظم الوزراء الذين تعاقبوا على وزارة الكهرباء يهتمون بالإنتاج، حيث تعمل الشركات الأجنبية الموجودة في العراق على زيادة الإنتاج الكهربائي وانشاء محطات جديدة لتوليد الطاقة”.

وأوضح ان “الوزارة يجب ان تهتم بأربع ركائز وهي النقل والتوزيع والإنتاج والمواطن، حيث ان الوزارة تركت ثلاث ركائز وركزت على ركيزة الإنتاج”.

وبين ان “مشكلة الكهرباء بالإمكان انهائها عن طريق شركة اور للقابلوات وديالى للمحولات لكن المعنيين لايلجأون لهذه الشركات كونهم لايحصلون على (كومشنات) منها، وبالتالي فهم يركزون على عقود الإنتاج لان فيها الكثير من السرقات”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.