Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/almuraqebaliraqi/public_html/wp-includes/post-template.php on line 284

مجلس النواب لا يرتقي لمستوى المسؤولية وطريقة تعامله مع الانتهاكات الأخيرة أكدت عدم “مبالاته”

المراقب العراقي/ احمد محمد …
لازال عمل مجلس النواب العراقي لا يرتقي الى المسؤولية حيث لم تصدر منه قرارات تناسب حجم الأزمة القائمة في البلاد من حيث التعامل مع الانتهاكات الامريكية التي استهدفت السيادة العراقية وقادة المقاومة الإسلامية، حيث يعتبر مراقبون في الشأن السياسي أن دور البرلمان لا يرتقي لحجم المسؤولية، معربين عن استغرابهم من ادراج فقرات على جدول أعمال ليس لها علاقة مع متغيرات الشارع العراقي لامن بعيد و لامن قريب.
وانتقدوا المراقبون زيادة سفر رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي وبعض النواب، متهمين إياهم بالوقوف وراء عدم اكتمال النصاب لعدد من الجلسات النيابية.
دور لا يرتقي للمسؤولية…
من جهته اعتبر المحلل السياسي خالد حرب الطائي، أن “مايمر له البلد من عدم استقرار في أوضاعه هو امر ناتج عدم وجود استقرار سياسي وهذا ما تسبب بحالة من الامتعاض الشعبي لدى المواطنين”، مبينا أن “مجلس النواب باعتباره صوت الشعب لا يرتقي للمسؤولية ولا يأخذ دوره بشكل كافي ومناسب لحجم المعاناة التي يعيشها المواطن العراقي وتسبب بعدم نجاح عمل الحكومة سواء في هذه الدورة او الدورات السابقة وذلك أدى بدوره الى عرقلة وصول الخدمات الى المواطنين”.
اخراج القوات الأجنبية…
وأضاف الطائي، أن “في ظل المرحلة الراهنة والانتهاكات السيادية تجاه العراق فأنه من المفترض على البرلمان أن يتخذ قرارات ويعقد جلسات نقاشية خاصة بسلسلة الاستهدافات المتكررة على الأراضي العراقية، إضافة الى التعجيل بالتصويت على قانون اخراج القوات الامريكية من العراق كرد على تلك الاستهدافات الأجنبية”.
استمرار الانتهاكات والحلبوسي كثير السفرات!!
واعرب الطائي عن “استغرابه من زيادة السفرات الخاصة برئيس البرلمان محمد الحلبوسي وعدد من أعضاء مجلس النواب خصوصا في ظل الظروف الحرجة التي يواجهها الشعب العراقي”، مبينا أن “ذلك تسبب بتأجيل الجلسات النيابية التي كانت من المفترض أن تناقش المستجدات الأخيرة”.
تأكيد على اللامبالاة…
واعتبر الطائي أن “عمل مجلس النواب خلال هذه الفترة الحرجة يدل على أنه مؤسسة لا ترتقي لحجم المسؤولية الملقاة على عاتقها، باعتباره مجلس الشعب الذي ينتظر منه الكثير”، منتقدا أن “هناك من النواب لم يؤدوا اليمين الدستورية”.
وشدد على “دور أهمية أن يكون مجلس النواب بالمستوى المطلوب، بغية أخذ دوره الصحيح خصوصا في ظل استمرار حكومة تصريف الاعمال”.
دورة هزيلة للغاية…
وتابع ان “الاختلافات والتناحر السياسي اديا الى أن تكون الدورة الحالية للبرلمان ضعيفة وهزيلة جدا”.
إبقاء عبد المهدي “ازمة جديد”…
واعتبر أن “نوايا بعض الكتل السياسية بالإبقاء على عادل عبد المهدي ستخلق أزمة جديدة بالمشهد السياسي والشارع العراقي لأنه يخالف توجه المرجعية التي ناشدت على إعادة البرلمان لخياراته بعمل الحكومة”.
وكان جدول أعمال مجلس النواب قد خلا من أي فقرة أو قانون او مناقشة لملف يخص السيادة العراقية التي انتهكت من قبل أمريكا.
وشهدت الفترة الأخيرة انتهاكات أمريكية على السيادة العراقية كان من اشدها الاعتداء الغاشم الذي استهدف شهيدي المقاومة الإسلامية قائد فيلق القدس اللواء قاسم سليماني ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس في عملية استهداف بصاروخ قرب مطار بغداد غرب العاصمة بغداد، بعد أيام قليلة من استهداف مقر للحشد الشعبي في مدينة القائم بمحافظة الأنبار غرب العراق، الأمر الذي دعا البرلمان الى اصدار قرارات الزم فيها الحكومة على عدم الاستعانة بالقوات الامريكية في العمليات العسكرية التي تستهدف اوكار داعش.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.