الهيئة العامة تسعى لتشكيل هيئة مؤقتة لادارة الاتحاد بعد موافقة الـ”فيفا”

بدأ حراك واسع داخل الهيئة العامة للاتحاد العراقي، لاختيار وترشيح أسماء الهيئة المؤقتة بعد استقالة مجلس الإدارة.

وقال مصدر من داخل الهيئة العامة إن “الحديث عن الهيئة المؤقتة يخص الجمعية العمومية وليس الفيفا أو الاتحاد الآسيوي”.

وأوضح أن “الهيئة العامة هي السلطة العليا في اتحاد الكرة، ويحق لها اختيار من يمثلها في التشكيل المؤقت”.

ونوه “المسؤولية كبيرة، يجب على الهيئة العامة أن تقوم بواجبها بشكل مثالي وأن تتخلى عن المصالح الشخصية، وأن تعكس صورة مغايرة عن التي تكونت لدى الشارع الرياضي“.

وكان اتحاد الكرة أرسل استقالة رئيس اتحاد الكرة عبد الخالق مسعود وجميع أعضاء الاتحاد، اليوم السبت، إلى الاتحاد الدولي “فيفا”، بعد الاتفاق مع عدنان درجال، مقابل سحب الشكاوى ضد رئيس الاتحاد ونائبه.

وارتكب اتحاد الكرة خطأ كبيرا في محاولته الملتوية إبعاد عدد من المرشحين لرئاسة وعضوية الاتحاد، حيث أبعد عدنان درجال ممثل الزوراء عن الانتخابات، بعد التلاعب بأوراق ترشيحه، ما دفعه لمقاضاة الاتحاد محليا ودوليا.

واهتز اتحاد الكرة بعد حكم القضاء العراقي بالحبس لمدة عامين على اثنين من موظفيه بينهم أمين سر الاتحاد الدكتور صباح رضا، بالإضافة إلى الأمر بإلقاء القبض على رئيس الاتحاد ونائبه بعد اتهامهما بالتلاعب في النظام الداخلي واللوائح.

وقال مصدر مقرب من الاتحاد، إن “اجتماع عقد بين أعضاء الاتحاد وعدنان درجال، في أربيل، بحضور وزير الشباب والرياضة أحمد رياض، ومستشار رئيس الوزراء لشؤون الرياضة إياد بنيان، ورئيس لجنة الشباب والرياضة النيابية عباس عليوي”.

واضاف المصدر، أن الاجتماع انتهى باتفاق يفضي باستقالة جماعية لمجلس إدارة الاتحاد، في مقابل سحب كل الدعاوى القضائية ضد مجلس إدارة الاتحاد.

وأرسلت الاستقالات إلى الاتحاد الدولي، من أجل الاستفسار عن تشكيل هيئة مؤقتة تدير الاتحاد بالفترة المقبلة، واتباع السياقات القانونية التي ينص عليها الاتحاد الدولي.

وأشار المصدر، إلى أن “ضغوطات كبيرة أجبرت عدنان درجال على قبول الاتفاق المبرم بضمانة رئيس لجنة الشباب والرياضة البرلمانية عباس عليوي، على أن يكون تطبيق سحب الشكاوى بشكل رسمي بعد رد الاتحاد الدولي لضمان انسيابية تطبيق الاتفاق بين الطرفين”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.