القضاء الفرنسي يطلق سراح صحفي كشف مكان ماكرون للمحتجين

 المراقب العراقي/ متابعة…

أطلق القضاء الفرنسي، الأحد، سراح الصحفي “طه بوحفص”، بعد توقيفه إثر نشره على وسائل التواصل الاجتماعي، حضور الرئيس “إيمانويل ماكرون” مسرحية في باريس.

وأفادت وسائل إعلام فرنسية، أن الشرطة أوقفت “بوحفص” السبت، بعدما تسبب منشوره بتجمع العشرات من معارضي “ماكرون” أمام المسرح.

وأوضحت أن “بوحفص” مثل أمام القضاء، الذي أطلق سراحه، بعد توقيف دام يوما واحدا، مؤكدة أن نيابة باريس، أطلقت تحقيقا حول منشور الصحفي.

وكانت السلطات الفرنسية أوقفت، السبت، صحفيا كشف عن وجود الرئيس “إيمانويل ماكرون” وزوجته، في مسرح بالعاصمة باريس، ودعا المتظاهرين إلى القدوم إليه.

وأمام محاولة المتظاهرين اقتحام المسرح، وُضع “ماكرون” وزوجته “بريجيت” اللذان كانا يحضران العرض، في مكان “آمن” لبضع دقائق، ثم عادا لمتابعة العرض حتى نهايته، قبل أن يضطرا إلى مغادرة المسرح بسيارة تحت حراسة الشرطة.

ومنذ 5  كانون الأول الماضي، تنفذ الشركة الوطنية لسكك الحديد (إس إن سي إف) والشركة الوطنية للنقل، إضرابًا شلّ الحركة في البلاد، احتجاجًا على قانون يميز بين الموظفين والعمال في التقاعد، ويلغي الامتيازات، ليكون بذلك هو الإضراب الأطول في تاريخ البلاد منذ 1986.

وأمام الإضراب، سحب رئيس الحكومة الإجراء “مؤقتا”، مقابل تنظيم “مؤتمر تمويل” يتولى حتى نهاية أبريل/نيسان المقبل، البحث عن وسائل تضمن التوازن المالي في عام 2027.

ونظام التقاعد موضوع شديد الحساسية في فرنسا، حيث لا يزال السكان متمسكين بنظام تقاعد قائم على التوزيع، يُعتبر من أكثر الأنظمة التي تؤمن حماية للعاملين في العالم.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.