Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/almuraqebaliraqi/public_html/wp-includes/post-template.php on line 284

اليوم.. ملعب الانفيلد يحتضن قمة البريمرليغ بين ليفربول واليونايتد

يحتضن ملعب الأنفيلد مساء اليوم الأحد، قمة مباريات الجولة رقم 23 من الدوري الإنجليزي الممتاز، وذلك عندما يستقبل ليفربول غريمه مانشستر يونايتد.

ويحتل ليفربول صدارة جدول الترتيب برصيد 61 نقطة، بينما يتواجد مانشستر يونايتد في المركز الخامس برصيد 34 نقطة.

ومنذ أن تغلب ليفربول على مانشستر يونايتد ذهابًا وإيابًا في موسم 2013- 2014، لم يحقق الريدز بعدها سوى انتصارا واحدا على الشياطين الحمر في المواجهات الـ11 التالية بينهما في الدوري (5 تعادلات- 5 هزائم).

ومن جانبه لم يحقق مانشستر يونايتد أي انتصار على ليفربول، في آخر 4 زيارات لملعب الأنفيلد في جميع المسابقات (تعادلين- هزيمتين)، وذلك منذ الفوز بهدف دون رد في شهر كانون الثاني من عام 2016 في الدوري.

وخسر ليفربول 28 مباراة في البريميرليج أمام مانشستر يونايتد، أكثر بـ8 هزائم من عدد الخسائر التي تلقاها الريدز أمام أي فريق آخر.

ويستقبل ليفربول نظيره مانشستر يونايتد على ملعب الأنفيلد في الدوري وهو في صدارة جدول الترتيب، للمرة الأولى منذ شهر أيلول من عام 1990، وحينها فاز الريدز برباعية نظيفة تحت قيادة كيني دالجليش.

ومن بين الفرق الـ31 التي واجهها يورجن كلوب، مدرب ليفربول، 10 مرات أو أكثر طوال مسيرته التدريبية، يملك الألماني أسوأ نسبة انتصارات أمام مانشستر يونايتد، بنسبة 20%، بعدما واجه الشياطين الحمر في 10 مباريات، حقق خلالها انتصارين و6 تعادلات وتعرض لهزيمتين.

وخسر مانشستر يونايتد آخر مباراتين خاضهما خارج ملعبه في الدوري في الميرسيسايد أمام ليفربول وإيفرتون، ولم يخسر 3 مباريات متتالية منذ شهر نيسان من عام 1979.

الى ذلك أكد الألماني يورجن كلوب، مدرب ليفربول، أن فريقه يصب كامل تركيزه على مباراة مانشستر يونايتد، اليوم الأحد، في الجولة الـ23 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وقال كلوب، في تصريحات أبرزها الموقع الرسمي لليفربول: “كمدرب، يمكنني رؤية تطور يونايتد في الفترة الأخيرة، حتى وإن لم يظهر ذلك واضحًا للجميع. لقد تعاقد مع لاعبين مميزين، وأرى أنه يمتلك أحد أقوى القوائم في أوروبا”.

وأضاف: “لدى يونايتد عناصر ممتازة في كل المراكز، وأصبح فريقًا أقوى بعد الأموال الطائلة التي دفعها للتعاقد مع لاعبين جدد. بالطبع سيستغرق الأمر وقتًا، ونحن نعرف ذلك جيدًا، ولكنهم يسيرون في مرحلة البناء بنتائج إيجابية، وفوزهم الأخير على وولفرهامبتون خير دليل على خطورتهم”.

وتابع: “يونايتد لا يزال ينافس في أربع بطولات، وهذا يبرهن على جودة الفريق العالية. لا تزال أمامه فرصة للارتقاء إلى المركز الرابع في الدوري الإنجليزي، ووصل إلى نصف نهائي كأس كاراباو والدور الرابع في كأس الاتحاد، بالإضافة للأدوار الإقصائية في الدوري الأوروبي”.

وواصل: “لا يمكن لأي فريق الاستمرار في القتال على أربع جبهات إذا لم يكن رائعًا. في الحقيقة، لا أهتم بما يقال عن هذه المواجهة في الصحافة ووسائل الإعلام، فكل ما يهمني هو الاستعداد الجيد للمباراة وإظهار القدر الكافي من الاحترام للمنافس”.

وأكمل: “متأكد أن البعض سيتحدث عن فوزهم الرائع على مانشستر سيتي خارج قواعدهم، ولكننا ننظر إلى الأمور من زاوية أبعد ونجري تحليلات أعمق، ونعلم أننا سنكون أمام تحد صعب. نحن نكن كل الاحترام لليونايتد، ولكننا نركز فقط على نقاط قوتنا”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.