“عودة الزمن الآخر” بوح يحاكي المسكوت عنه في الحياة العربية

المراقب العراقي / متابعة…

صدرت الرواية الأولى للكاتب اليمني عبدالرحمن الرياني بعنوان “عودة الزمن الآخر

الرواية حالة بوح تحكي وتحاكي المسكوت عنه في الحياة العربية المُلبدة بالعهر السياسي ، ابطالها عاشوا ذلك الزمن ، تواجدوا في بيوت الصفيح هوياتهم متعددة من مراكش إلى البحرين ، من تمبكتو إلى بيروت ومن صحراء العرب حتى بوخارست مروراً بتشاد وأوغندا والجزائر .

 يقول الرياني : “حاولت من خلالها الخروج من الزمن الآخر الذي أشعر بأنه لا يزال يسكنني أنا وجيل كامل من العرب اهديتها لضحايا الحروب لمُعذبي الأرض في عالم لا يعترف إلا بالأقوياء ، زمن آخر مُثقل بالماديات الكسيحة مُنهك بقوانين الزيف التي اغتالت الروح والقيم واحالتنا إلى حالة عدمية صفرية بائسة .

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.