الغارديان تكشف عن هوية خليفة البغدادي

المراقب العراقي/ متابعة…

كشفت صحيفة “الغارديان البريطانية، عن تفاصيل جديدة تتعلق بهوية خليفة زعيم جماعات داعش الاجرامية أبي بكر البغدادي.

ونقلت الصحيفة عن مصادر استخبارية، أن “الزعيم الجديد لداعش أبا إبراهيم الهاشمي القرشي، هو في الواقع أحد مؤسسي التنظيم، ومن كبار منظريه العقائديين، واسمه الحقيقي هو أمير محمد عبد الرحمن المولى الصلبي”.

وكان تنظيم الدولة أعلن بعد مقتل زعيمه أبي بكر البغدادي في غارة أمريكية بسوريا نهاية تشرين الأول الماضي، عن اختيار خليفة له يدعى الهاشمي القرشي، لكن هذا الاسم لم يعنِ شيئا للكثير من الخبراء بشؤون الجماعات الجهادية، لدرجة أن بعضهم اعتقد حتى بإمكان أن يكون شخصية وهمية، في حين قال عنه مسؤول أمريكي رفيع المستوى إنه “مجهول تماما“.

وذكرت صحيفة الغارديان بحسب مسؤولين في جهازين استخباريين، لم تسمهما، أن “الزعيم الجديد لجماعات داعش هو المولى وقد كان قياديا رفيعا في التنظيم و”أحد منظّريه العقائديين”، لافتة إلى أن المولى ينحدر من الأقلية التركمانية في العراق، ما يجعله واحدا من القادة غير العرب القلائل في التنظيم”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.