العقابي: المنافذ الحدودية قادرة على توفير 15 تريليون دينار لميزانية الدولة

 

 

أكد عضو اللجنة القانونية النيابية حسين العقابي, الخميس, أن المنافذ الحدودية قادرة على توفير 15 تريليون دينار سنويا لخزينة الدولة في حال يتم ضبط واردتها, مبينا أن خفض العجز بحاجة الى تقليص وترشيد في أبواب كثيرة دون المساس برواتب الموظفين.

 

وقال العقابي  , ان “العجز الكبير في موازنة العام الجاري هو سبب رئيسي بعدم دفعها من قبل حكومة عبد المهدي الى البرلمان”, مشيرا الى ان “العجز تجاوز الـ 48 ترليون دينار وهذا رقم مخيف ولابد من اجراء تعديلات لخفضه الى النصف من خلال إجراءات تقشفية على ان لاتمس رواتب الموظفين”.

وأضاف العقابي ان “عملية إيقاف الفساد هو العامل الرئيسي في توفير أموال إضافية تسهم في خفض العجز حيث ان المنافذ الحدودية قادرة على توفير 15 تريليون دينار سنويا لميزانية الدولة وحجب شراء وادامة كافة الاليات لجميع الوزرات والهيئات عدا الإنتاجية والخدمية”, مبينا أن “هناك انفاقات أخرى يمكن الغاؤها قد توفر عشرات الترليونات من الدنانير”.

وفي سياق اتفاقية الحكومة مع الصين أشار العقابي، الى ان “الاتفاقية ليست معاهدة دولية وقد تقتصر على العقود وان حجم الاتفاقية لا يتجاوز ملياري  دولار بالسنة” .

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.