واشنطن “تتجاهل” مقترحاً روسياً لتجميد نشر الصواريخ المتوسطة وقصيرة المدى

المراقب العراقي/ متابعة
أكد مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا، أن واشنطن وحلفاءها يتجاهلون المقترح الروسي الذي يدعو لتجميد نشر الصواريخ المتوسطة وقصيرة المدى.
وقال نيبينزيا خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي “اقتراحنا بشأن تجميد نشر الصواريخ المتوسطة وقصيرة المدى على البر، والذي يشمل أيضا وضع آلية للتحقق من تطبيقه، تضرب الولايات المتحدة وحلفاؤها به عرض الحائط، بل ويقوضونه”.
وأضاف “هذه التصرفات ليست إلا تأكيدا على أن الأسباب الحقيقية لإلغاء معاهدة حظر الصواريخ المتوسطة وقصيرة المدى، لا تمت بصلة لموقف روسيا وتحركاتها”.
وكانت واشنطن قررت مطلع العام 2019 تعليق العمل بالمعاهدة الصاروخية مع روسيا تمهيدا للانسحاب منها من جانب واحد، وذلك بعد اتهام موسكو بانتهاك المعاهدة منذ فترة طويلة. ونفت موسكو صحة الاتهامات الأمريكية، مشيرة بدورها إلى وجود شكوك قوية في مدى التزام واشنطن نفسها بأحكام المعاهدة.
وبعد انتهاء المعاهدة في آب الماضي، أطلق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اقتراحا يدعو لتجميد نشر الصواريخ المتوسطة وقصيرة المدى في أوروبا ومناطق أخرى من العالم.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.