دراجة نارية للطرق الوعرة

أعلنت شركة (جيب) Jeep عن فتح باب الطلبات المسبقة لدراجتها الكهربائية المخصصة للتعامل مع جميع التضاريس، الأمر الذي يجعلها أحدث شركة صناعة سيارات تحاول الاستفادة من مبيعات الدراجات الكهربائية المزدهرة من خلال طرح دراجتها الإلكترونية في السوق، لكن بسعر يصل إلى 5899 دولارًا أمريكيًا.
وبعد أن بدأت الشركة في بيع دراجتها، فقد انضمت جيب إلى أمثال شركات صناعة السيارات الكبيرة الأخرى التي تقدم الدراجات الكهربائية، حيث بدأت (جنرال موتورز) General Motors في بيع دراجتها الكهربائية في العام الماضي، وقدمت سكودا (Skoda) مركبة هجينة جديدة من نوع دراجة إلكترونية وسكوتر كهربائي.
وتباع الدراجات الكهربائية الشهيرة الأخرى، مثل (RadRover) من (Rad Power Bikes)، بسعر يقارب ربع سعر دراجة جيب، لكن تعتبر الدراجة الكهربائية من جيب أكثر بكثير من مجرد دراجة إلكترونية بالمقارنة مع غيرها من شركات التصنيع.
ويتم تسويق الدراجة في إطار شراكة مع شركة (QuietKat) في أمريكا الشمالية، وتمنح الراكبين عزم دوران كبير يبلغ 160 نيوتن بالمتر بفضل محركها الكهربائي القوي ذو الدفع المتوسط المعروف باسم (Bafang Ultra)، والذي يوفر 750 واط من الطاقة، وبطارية تسمح لها بالسير لمسافة 65 كيلومترًا على شحنة واحدة.
وتصل سرعة الدراجات الإلكترونية التي تستخدم مثل هذا المحرك إلى 59 كيلومترًا في الساعة، لكن قد تحد جيب من سرعة المحرك إلكترونيًا لتفادي خرق لوائح الدراجة الإلكترونية في العديد من الولايات الأمريكية التي تحد من طاقة المحرك إلى أقل من 750 واط.
وتتميز الدراجة بنظام تعليق متطور يسمى (Fire-Link) مصمم بواسطة (FREY Bike)، وهي إحدى شركات الدراجات الإلكترونية التي تتخذ من الصين مقراً لها، والذي يساعد في التعامل مع الممرات الصخرية والتضاريس الوعرة بسهولة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.