Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/almuraqebaliraqi/public_html/wp-includes/post-template.php on line 284

عاشق العطور يصنع للمدينة الحمراء اسما عالميا

 

تستقبلك روائح النارنج والبنفسج والعنبر والياسمين المنبعثة من الحديقة الكبيرة، وأنت تلج بيت الأكاديمي المغربي عبد الرزاق بنشعبان بممر النخيل على مشارف مراكش المغربية الملقبة بالمدينة الحمراء.

تصل مختبره العلمي، تتأمل عمق صمته وهو يمزج مستخلصات زيوت عطرية مقطرة لتحضير عطر جديد، كمن يؤلف بين النوتات السبع ليبدع قطعة موسيقية.

يقول “عاشق العطور” وهو يقلب ذكرياته الجميلة في عالم النباتات العطرية، “سر النجاح هو أن تنتبه إلى أشياء قد لا يلتقط إشاراتها الغنية آخرون”.ونجح الباحث بنشعبان في أن يعطي للعطور الطبيعية المحلية اسما عالميا، أنتج إلى الآن أكثر من 30 عطرا، واختير عطر “مساء مراكش” ضمن موسوعة أوزموتيك في قصر فرساي بباريس ضمن 1500 اسم يمتد تاريخها على مدى ستة قرون.

ويعتمد هذا البستاني في صنعته على ما تزخر به مدينة مراكش من غنى في مجال الطبيعة والحدائق الفواحة، وعادة تقطير الورود والأزهار لصنع العطور، إضافة إلى تكوينه الأكاديمي في علم أحياء النباتات.

واحتكاكه بشخصيات معروفة في عالم العطور، واعتكافه في محترفه لسنوات عديدة، وتجوله في الطبيعة، وتحويل نظرياته إلى تطبيق على أرض الواقع، كل ذلك جعل منه “عطارا” فذا بشهادة كثيرين، وأيضا مؤلفا لكتب في مجال يشح فيه التأليف الأكاديمي.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.