Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/almuraqebaliraqi/public_html/wp-includes/post-template.php on line 284

تطمينات تقلل من تحذيرات “الصحة العالمية” حول ارتفاع اصابات كورونا بالعراق

هل ستوزع منح للمتضررين من حظر التجوال؟

المراقب العراقي/ احمد محمد…
بعد الموقف الوبائي الذي أصدرته وزارة الصحة حول اعداد المصابين بفيروس كورونا، والذي على اثره حذرت منظمة الصحة العالمية من أن يشهد العراق زيادة عالية في أعداد مرضى ووفيات كورونا، تجد الجهات الحكومية المختصة ان اي ارتفاع يحصل باعداد المصابين سواء هذه الايام او الاسابيع المقبلة هو متوقع بسبب عدم التزام المواطنين بالارشادات الصحية.
وقللت لجنة الصحة النيابية من أن ترتتفع الاعداد، فيما تحدثت عن حل مشكلة الكسبة الذين انقطعت ارزاقهم بسبب حظر التجوال.
وأعلنت وزارة الصحة، امس الاثنين، عن تسجيل 83 حالة اصابة جديدة بوباء كورونا، مشيرة الى ارتفاع العدد الكلي الى 630 مصاباً، حيث تعد الاعداد المسجلة وفق الموقف الوبائي ليوم امس هي الاعلى من بين جميع الايام الماضية.
وتشهد المدن العراقية تشديد في الاجراءات الامنية من خلال اعتقال المخالفين لقرار حظر التجوال الذي فرضته الحكومة لمنع تفشي وباء كورونا.
وأصدرت منظمة الصحة العالمية في العراق بيانا على خلفية ارتفاع الإصابات قالت فيه أن العراق من ضمن أعلى البلدان نسبة بوفيات فيروس كورونا بعد إيران.
وتوقعت المنظمة ارتفاعاً كبيراً في عدد حالات الإصابة بالمرض في غضون الأيام العشرة القادمة مع زيادة الفحوصات المختبرية، مبينة انه تم تشغيل ثلاث مختبرات لفحص كوفيد -19 في النجف والبصرة ومدينة بغداد الطبية في العاصمة، مما أدى إلى زيادة الفحوص إلى أكثر من 4500 فحص في اليوم مقارنة بحد أقصى 100 في اليوم قبل بضعة أسابيع، فيما أشارت الى أنها تعمل مع وزارة الصحة الاتحادية ووزارة الصحة في إقليم كوردستان وشركاء آخرون معاً لنشر الحقائق والتدابير الوقائية ضد المرض على النحو الذي أوصت به منظمة الصحة العالمية.
وحول الوقوف على عمل الجهات الصحية المتمثلة بخلية الازمة ووزارة الصحة والدور الرقابي للخلية النيابية لوباء كورونا اشار عضو لجنة الصحة النيابية عبد عون علاوي، الى أن “اعداد الاصابات وفقا للموقف الوبائي الذي صدر يوم امس الاثنين كانت متوقعة، لأنها جميعها جاءت لملامسة المصابين الذي تم تسجيلهم في الايام الاولى لدخول الوباء الى العراق”.
وقال علاوي، في تصريح لـ “المراقب العراقي” إن “الاسبوعين الاولى من شهر نيسان ستشهد ارتفاع في الحالات بسبب اختلاط المواطنين مع الاشخاص المصابين من جهة، ولعدم الالتزام بالتوصيات الصحية من جهة اخرى”.
واشار، الى ان “الجهات المسؤولة مستمرة بعملها بدعم المحافظات العراقية خصوصا التي تشهد اصابات كثيرة بالوباء، من خلال ايصال الدعم الصحي لها وزيادة اعداد القوات الامنية لفرض قرار حظر التجوال”، وشدد على “اهمية الدور الاعلامي لتوعية المواطنين بمخاطر الوباء”.
وبخصوص عملية دعم الكسبة المتوقفة مصالحهم واعمالهم بسبب قرار حظر التجوال بين علاوي، أن “تم طرح امكانية تزويد المواطنين بالمواد التموينية الاربعة وبشكل عاجل”، معولا على “اهمية التكافل الاجتماعي بين المواطنين”.
واستبعد أن “يتم توزيع اموالا على المواطنين خصوصا شريحة الكسبة، بسبب الظرف المالي الذي يمر به البلد، بالاضافة الى أن مثل هكذا موضوع يحتاج الى وقت طويل للدراسة والتخطيط والعمل وفق آليات ادارية”.
وقرر مجلس الوزراء مطلع الاسبوع الجاري تمديد حظر التجوال في جميع المحافظات العراقية الى الـ 11 من شهر نيسان المقبل، خوفا من تفشي وباء كورونا.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.