فرنسا تمنع استخدام البلاكونيل و كلوروكوين خارج المستشفيات

حذرت هيئة الأدوية الفرنسية من خطورة استخدام الأدوية التي مازالت تخضع للتجارب السريرية للتأكد من فاعليتها في مقاومة فيروس كورونا خارج المستشفيات، وأكدت الهيئة عبر موقعها الرسمي أنها تذكر بأنه حتى الآن لم يقدم أي دواء دليلاً رسميًا على فعاليته في علاج أو الوقاية من مرض فيروس كورونا.
وشددت الهيئة على خطورة استخدام عقار البلاكونيل والهيدروكسى كلوروكوين خارج إطار التجارب السريرية الجارية وأكدت أنه يمكن اعتبار استخدام هذه الأدوية بشكل استثنائي وفقط في إطار وصفة طبية وصرف للمرضى في المستشفى فقط.
وأكدت الهيئة أنه لا ينبغي بأي حال من الأحوال استخدام هذه الأدوية إما للعلاج الذاتي ، أو بناء على وصفة طبية من طبيب أو على وصفة طبية من الطبيب لنفسه لعلاج فيروس كورونا.
ونبهت الهيئة ننبه أخصائيي الرعاية الصحية والمرضى إلى المخاطر المعروفة المرتبطة باستخدام هذه الأدوية بما في ذلك مخاطر القلب والتي تحدث عند تناول الدواء بدون مراقبة طبية مناسبة قد ينتج عن ذلك مضاعفات خطيرة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.