Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/almuraqebaliraqi/public_html/wp-includes/post-template.php on line 284

كورونا يصل الى نهايته وتحذيرات صحية من الاستخفاف بارشادات خلية الازمة

حظر التجوال مرهون بسلامة الموقف الوبائي

المراقب العراقي/ احمد محمد…
نتيجة للانحسار الواضح في اعداد المصابين بوباء كورونا في المحافظات العراقية لاسيما العاصمة بغداد تؤكد الجهات الصحية الحكومية أن الوباء يعيش في “الخانة الضيقة”، مثمنين “التزام المواطنين بالارشادات الصحية، ومحذرين في الوقت ذاته من الاستخفاف باجراء حظر التجوال.
و تؤكد خلية الازمة أن الحديث مبكر عن رفع حظر التجوال، مبينة أنه امر مرتبط بالموقف الوبائي.
وشهدت الايام القليلة الماضية تراجعا واضحا في اعداد المصابين بوباء كورونا، نتيجة التزام المواطنين بالحجر المنزلي بحسب ما تذكر الجهات الصحية الحكومية.
وتعد المحافظات النجف والبصرة واقليم كردستان هي الاعلى من حيث تسجيل حالات الاصابة بوباء كورونا.
من جهته أعلن مدير صحة الرصافة عبد الغني الساعدي، البدء بـ”جني ثمار” الالتزام بحظر التجوال ودخول الفيروس المستجد في “خانة ضيقة”، محذراً من عودة زيادة الإصابات في حال خرق حظر التجوال.
وقال الساعدي في تصريح تابعته “المراقب العراقي” أن “الضجر والملل قد يكون تسرب لنفوسكم جراء الحظر المفروض في عموم البلاد، لكننا بدأنا نجني ثمار الالتزام وبدأ الفايروس يدخل في خانة ضيقة وانحسار، واحتواء الوباء حالة مفصلية سيعيشها العراق”.
واضاف الساعدي “تحولت ملاكاتنا من حالة الدفاع أمام الفايروس إلى حالة الهجوم، من خلال الفرق الصحية الجوالة التي تأخذ عينات من المواطنين من مختلف المناطق من أجل القضاء التام على فيروس كورونا”.
وتابع بالقول “للأسف الشديد لاحظنا خلال الأيام الماضية خرقا واضحا للحظر في بعض المناطق، وهذا الموضوع بات يقلقنا كثيرا، كون ذلك قد يؤدي إلى عودة زيادة الإصابات”.
وشدد على أن “ما نحتاجه هو الالتزام الجاد بالحظر للأيام القادمة وهي فترة مهمة جدا للقضاء على الوباء بشكل شبه نهائي لأن الفايروس حاليا في أضعف حالاته ويبحث عن منافذ جديدة لانتشاره، وان كسر الحظر أو عدم الالتزام به سيمنح له الفرصة للانتشار مجددا”.
وأوضح أن “ملاكاتنا المجاهدة قد تحملت جبهة الحرب مع الفايروس وكسرت حدته وتمكنت من تضييق الخناق عليه بمساعدتكم وإسنادكم ومن خلال الوعي الكبير لابناء شعبنا العزيز الذين التزموا بالحظر الصحي وتفويت الفرصة على الفايروس للانتشار”، مؤكداً “لا نريد أن نندم على ضياع فرصتنا في الانتصار، أمامنا أياما حاسمة ونهيب بكم أن تكونوا خير سند لاخوانكم المجاهدين في المؤسسات الصحية من خلال الالتزام بالحظر وأن تفوتوا الفرصة على الفايروس للتخفي بين صفوفكم واستعادة قوته”.
بدوره كشف نائب رئيس خلية الأزمة الحكومية، جاسم الفلاحي، حقيقة تمديد حظر التجوال حتى نهاية شهر نيسان الجاري، مبيناً أن تمديد الحظر مرهون بخارطة الانتشار الوبائي لفيروس كورونا.
وقال الفلاحي في تصريح تابعته “المراقب العراقي” إن “قرار تمديد حظر التجوال لتفادي تفاقم الإصابات بجائحة كورونا المستجد، لم يتخذ بعد، وأي حديث بهذا الأمر عار عن الصحة”.
وأضاف، أن “حظر التجوال هو السبيل الوحيد لمحاربة فيروس كورونا ومنع انتشاره وتسجيل المزيد من حالات الاصابة به”، لافتا إلى أن “خارطة الانتشار الوبائي هي من تحدد تمديد قرار حظر التجوال من عدمه”.
واعلنت وزارة الصحة العراقية، أمس السبت تسجيل 58 اصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.