صحيفة: على قادة العالم التعلم من تجربة كورونا ووقف الحروب في سوريا واليمن

المراقب العراقي/ متابعة
رأت صحيفة “ذي نيوز انترناشيونال” الباكستانية، في مقال لها، أن على قادة العالم التعلم من تجربة فيروس كورونا ووقف الحروب في سوريا واليمن ورفع الحصار عن إيران.
وذكرت الصحيفة أن ”هناك حاجة لقادة العالم لإلقاء نظرة متسمة بالشفقة على البؤس الذي يمر به الناس ليس فقط بسبب وباء كورونا، ولكن أيضًا بسبب العداوات والحروب المستعرة حول العالم لعقود. كانت رواية كورونا موجودة منذ بضعة أشهر فقط ، لكن الحروب الأهلية والنزاعات الدولية أودت بحياة الملايين في جميع أنحاء أفريقيا وآسيا وأمريكا اللاتينية – دون يرف اي جفن لما يسمى بالعالم المتقدم وقد غدت منطقة الشرق الأوسط مركزًا لصراعات القوى الداخلية والخارجية على مدى العقود القليلة الماضية حتى الآن من أفغانستان وإيران مرورا بالعراق وسوريا حيث شهدت المنطقة بأسرها حريقًا ذا أبعاد هائلة”.
وأضافت أنه ”مع التأثير المدمر لفيروس كورونا في جميع أنحاء العالم، كان من المتوقع أن يستوعب قادة العالم التحدي ويضعون خلافاتهم الصغيرة جانباً. ولكن كما أثبتت أحداث الأسابيع القليلة الماضية، حتى في وقت تفشي الوباء ، لم تهدأ رغبة القتال وإلحاق الأذى بالآخرين”.
وتابعت الصحيفة: ”لو القينا نظرة على إيران والولايات المتحدة، فليس هناك شك في أن الشعب الإيراني عانى بشكل كبير تحت نير العقوبات الأمريكية، ومع ويلات فيروس كورونا تكثفت معاناته بشكل كبير، وينطبق الشيء نفسه على الصراع في سوريا، وخاصة إدلب، حيث كانت المنطقة تتعرض بالفعل لهجوم من جهات مختلفة عندما ضرب الفيروس، ومع ذلك لم تخف الأطراف المتحاربة هجومها على إدلب”.
وواصلت أن ”الشيء نفسه ينطبق على العدوان المستمر للسعودية وحلفائها على اليمن فهناك الجنون المرضي الذي يحدث، مع إطلاق الصواريخ وإطلاق هجمات الطائرات بدون طيار وقتل المدنيين نتيجة القصف الجوي السعودي“.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.