البرلمان التونسي يطالب فرنسا بالاعتذار عن جرائم الاحتلال

المراقب العراقي/ متابعة
قدم سيف الدين مخلوف رئيس كتلة “ائتلاف الكرامة” في البرلمان التونسي مشروع لائحة لاستصدار موقف من البرلمان بغاية “مطالبة باريس بالاعتذار الرسمي والعلني للشعب التونسي عن جرائمها في حقبة الاحتلال وبعدها” .
وحسب وكالة الاناضول، تقدّمت كتلة برلمانية تونسية، الأربعاء، بمشروع لائحة تطالب فرنسا بالاعتذار الرسمي والعلني للشعب التونسي عن جرائمها في حقبة الاستعمار وبعدها.
وجاء ذلك في بيان صادر عن البرلمان التونسي: “قدّم سيف الدين مخلوف، رئيس كتلة ائتلاف الكرامة (ائتلاف ثوري/ 19 نائبا من أصل 217) مرتكزات اللائحة التي ترغبُ في استصدار موقف من مجلس النواب بغاية مطالبة الدولة الفرنسيّة بالاعتذار الرسمي والعلني للشعب التونسي عن جرائمها في حقبة الاحتلال (1881- 1956) وبعدها”.
وأضاف: “وفق ما يسمحُ به النظام الداخلي للبرلمان، قدّم عددٌ من رؤساء الكتل مقترحات لتعديل هذه اللائحة قبل تمريرها إلى الجلسة العامّة، ويبقى المجال لصاحب المبادرة لقبول مقترحات التعديل من عدمه”
ويتطلّب تمرير مشروع اللائحة في الجلسة العامة تصويت ثلث أعضاء البرلمان، أي 73 نائبا من مجموع 217.
ولم يُحدّد البرلمان بعد موعدا لجلسة مناقشة اللائحة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.