الاحتلال الصهيوني يتجه لتقييد حركة وتنقلات الأجهزة الأمنية الفلسطينية

المراقب العراقي/ متابعة
أفادت القناة الإسرائيلية العامة “كان 11″، بأن سلطات الاحتلال أبلغت السلطة الفلسطينية بأنها لن تسمح لها بنقل ونشر قواتها داخل الضفة الغربية المحتلة دون تنسيق مسبق مع جيش الاحتلال.
وجاء هذا الإعلان على أثر وقف السلطة الفلسطينية قبل أسبوعين التنسيق الأمني مع الاحتلال رداً على نية الحكومة الصهيونية ضم غور الأردن وفرض السيطرة عليه، وفقاً لخطة الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، والمعروفة إعلامياً بـ”صفقة القرن”، والتي تهدف إلى تصفية القضية الفلسطينية.
وأكّدت القناة أن الحكومة الإسرائيلية أبلغت مسؤولين في السلطة الفلسطينية أنها لن تسمح بنقل قوات مسلحة بدون تنسيق مسبق. غير أن الإذاعة الإسرائيلية، ذكرت صباح الثلاثاء، أن الحكومة لا تعتزم حالياً اتخاذ خطوات ضد الأجهزة الفلسطينية ما دامت الأخيرة لا تعرقل نشاط جيش الاحتلال.
في حين أكدت القناة الإسرائيلية أن قادة الأجهزة الأمنية الفلسطينية أصدروا تعليمات لعناصر الأمن الفلسطيني في الأجهزة المختلفة بعدم الاحتكاك مع قوات الاحتلال أو الدخول في مواجهات معها.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.