ذي صن: ابن سلمان متهم بالتجسس على هاتف بيزوس

المراقب العراقي/ متابعة
قالت صحيفة “ذي صن” البريطانية إن ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، يواجه دعوى قضائية تتهمه باختراق هاتف الملياردير الأمريكي جيف بيزوس وتسريب معلومات عن علاقته مع مقدمة البرامج السابقة لورين سانشيز.
وأضافت الصحيفة أن الدعوى تقدم بها مايكل سانشيز، شقيق لورين المتهم بتسريب الرسائل الهاتفية إلى مجلة “ناشونال إنكويرر”.
ويقول سانشيز في الدعوى القضائية، إن محمد بن سلمان هو الذي اخترق هاتف بيزوس، نافيا المعلومات التي نشرتها المجلة عن العلاقة بين لورين سانشير وبيزوس.
وتفيد الدعوى أن بيزوس- الذي يملك واشنطن بوست- نشر عددا من المقالات الناقدة لشخصية وسياسة الرئيس دونالد ترامب وكذا عن نظام القمع الذي يقوده ابن سلمان في السعودية، وأن الأخير قام بالانتقام من بيزوس باختراق هاتفه.
ويزعم سانشيز أن محمد بن سلمان والحكومة السعودية قامت باختراق هاتف بيزوس النقال في أيار من خلال التحايل عليه باستخدام برمجية تجسسية خبيثة.
وجاء في الدعوى القضائية أنه “من خلال برمجية التجسس الخبيثة استطاع محمد بن سلمان الحصول على معلومات غير قانونية وأدلة عن علاقة بيزوس مع لورين سانشيز وقام بمشاركتها بطريقة غير قانونية مع شركة أمريكان ميديا إنك والتي تملك مجلة ناشونال إنكويرر”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.