طلب

نحن مجموعة من منتسبي قيادة قوات الشرطة الاتحادية خريجي الدورات الاساسية ( ٤٧- ٤٨ – ٤٩ ) مدرسة النعمانية بعد تخرجنا من الدورات المذكورة أعلاه نسبنا لوحدات قتالية فعالة و في خطوط الصد الأمامية و كان لنا الفخر في تأدية الواجب المقدس في تلك المناطق و هي لا تخلوا من الخطورة و كنا خير عون و سند لاخوتنا المنتسبين من هم اقدم منا في الخدمة العسكرية و كنا على قدر المسؤولية و اتممنا الواجبات الملقاة على عاتقنا بكل حرص و أمانة و أثناء تلك الواجبات قدمنا و بكل فخر و اعتزاز الشهداء و الجرحى من الدورات المذكورة آنفا و لا زلنا مستمرين بنفس العطاء و الروحية القتالية العالية و لم و لن تتراجع عزيمتنا عن أداء الواجب حتى القضاء على كل أشكال الإرهاب و الارهابيين و في اي بقعة من بقاع عراقنا الحبيب. بعد كل ما تقدم فوجئنا بقرار مجلس الوزراء ذي الرقم ١١٦ لسنة ٢٠١٧ و شمل هذا القرار خريجي الدورات الاساسية (٤٧-٤٨-٤٩)و الذي يقضي بصرف ٥٠% من مخصصات الخطورة البالغة ٥٠٠ الف دينار عراقي اي يصرف لهم ٢٥٠ الف دينار عراقي فقط بحجة انهم معينين حديثا بعد عمليات التحرير. راجين عطفكم الأبوي في إلغاء هذا القرار و صرف مخصصات الخطورة كاملة تثمينا للتضحيات التي قدمناها و لازلنا و سنستمر في تقديمها من أجل عراق واحد موحد و لن نتوانا في صد اي عدو يريد النيل من العراق و اهله و مستعدين لتنفيذ اي واجب و في اي محافظة من محافظات عراقنا الحبيب. جئناكم بطلبنا هذا راجين منكم إنصافنا و مد يد العون لأبنائكم الأبطال و رفع الحيف عنهم.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.