Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/almuraqebaliraqi/public_html/wp-includes/post-template.php on line 284

خروج نفط الوسط والكهرباء في أكبر مفاجآت بطولة الكأس

تأهل الصناعات الكهربائية إلى الدور ثمن النهائي، بعد فوزه على نفط الوسط، على ملعب الصناعة.

وجاء الهدف الوحيد بتوقيع اللاعب محمود أحمد، من ركلة حرة في الدقيقة (55).

وأضاع نفط الوسط فرص التعديل عبر سيف جبير وسجاد رعد وسجاد جاسم.

بينما لم يحتسب الحكم ركلة جزاء لزيد نجاح في الدقائق الأخيرة، لتنتهي المباراة بفوز الصناعات الكهربائية (1-0).

رباعية لزاخو

وحقق زاخو فوزا كبيرا على مضيفه الأمواج الموصلي، (4-1)، ليتأهل لثمن النهائي.

وانتهى الشوط الأول بتقدم زاخو بهدف دون رد، جاء من ركلة جزاء سجلها وليد سالم.

وفي الشوط الثاني حسم زاخو النتيجة وسجل 3 أهداف إضافية اثنين منهم عبر ديفيد كوستا والرابع سجله أمجد وليد.

فيما تمكن الأمواج الموصلي من تسجيل هدف الشرف.

سداسية نفطاوية

وفي مباراة أخرى حقق النفط فوزا كبيرا على الأثير، (6-0)، على ملعب الكرخ.

وانتهى الشوط الأول بثلاثية افتتحها صهيب رعد وعزز النتيجة أحمد سرتيب فيما أحرز الثالث حسنين حكيم.

وفي الشوط الثاني سجل أحمد سرتيب وموسى عدنان ومصطفى حسين ثلاثة أهداف أخرى، ليمر النفط للدور ربع النهائي.

خماسية للشرطة

وهزم الشرطة مضيفه الخالص، بخماسية بيضاء نقلته لدور ثمن النهائي.

وافتتح النتيجة أحمد جلال وأضاف زميله جاسم محمد الهدف الثاني لينتهي الشوط الأول.

وفي الشوط الثاني سجل مراد محمد الهدف الثالث وعاد أحمد جلال ليسجل الرابع فيما ختم الخماسية مراد محمد.

القاسم يتأهل

وصعق القاسم ضيفه الكهرباء، بثلاثية دون رد، على ملعب الكفل.

تقدم القاسم عبر اللاعب سليم حميد، لينتهي الشوط الأول بهذا الهدف.

وفي الشوط الثاني سجل أثير صالح الهدف الثاني فيما تمكن سراج الدين صباح من تسجيل الثالث.

رباعية نجفية

وفي مباراة أخرى، فاز النجف برباعية نظيفة على مستضيفه الجولان على ملعب بغداد.

وجاءت الأهداف على التوالي عن طريق حيدر علي وأحمد لفتة ومعين أحمد وعبيدة كاظم من ركلة جزاء.

وتأهل الحدود إلى دور الـ16 من بطولة كأس العراق بصعوبة بعد تغلبه على مضيفه بابل بركلات الترجيح (2-1) بعد نهاية الوقت الأصلي بالتعادل بنتيجة (1-1).

دخل الحدود المباراة بقوة وحاول تحقيق الفوز باكراً بعدما اخترق منار طه دفاع المنافس وسدد كرة سريعة مرت بجانب القائم الأيمن لمرمى الحارس.

بعدها مباشرة لاحت فرصة التقدم مجدداً للحدود لكن المدافع رضا نصر الله الهارب من الرقابة سدد الكرة بين أحضان الحارس.

ومع انتصاف الشوط الأول تحسن أداء المضيف وحاول مهاجمه محمد علي إحراز هدف التقدم لفريقه لكن تسديدته علت عارضة مرمى حيدر محمد، لينتهي الشوط الأول سلبياً بين الفريقين.

في الشوط الثاني دفع المدرب مظفر جبار باللاعب منتظر عادل الذي شكل ضغطاً كبيراً على دفاعات بابل أكثر من مرة إلى جانب المحاولات الخطيرة لمحمد عباس وحسين عبد الرضا ومنار طه.

بالمقابل نجح مهاجمو بابل من مباغتة دفاع الحدود بهجمة مرتدة انتهت بهدف التقدم الأول بأقدام مهاجمه الخطير محمد علي في الدقيقة 70، لكن الحدود ضغط لإدراك التعادل وهو ما تحقق في الدقيقة 85 بأقدام محمد عباس ليلجأ الفريقان لركلات الترجيح.

وابتسمت ركلات الترجيح للحدود بعد إثارة كبيرة إثر إضاعة بابل لأربعة ركلات بعد التألق الكبير لحارس الحدود حيدر محمد وتصديه لركلتين مقابل إضاعة الحدود لثلاث ركلات حيث نجح رضا الله نصر والنيجيري جوزيف نثاليان في حسم المباراة للحدود.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.