ديناصور جال في الأرض قبل 98 مليون عام !

قد تكون العظام المتحجرة المكتشفة في الأرجنتين لديناصور جال في الأرض قبل 98 مليون عام، هي عظام أكبر حيوان بري على الإطلاق.
وكان علماء أرجنتينيون قد عثروا على البقايا المتحجرة للديناصور، والمكونة من 24 فقرة من ذيل المخلوق، وبعض عظام الحوض، في مقاطعة نيوكوين في عام 2012، ويعتقد الآن أنها تعود إلى «تيتانوصور»، وهو جنس من الديناصورات، التي تنتمي إلى «الصوروبوديات»، والمعروفة بحجمها الكبير ورقبتها وذيلها الممدودين.
وفي حين لم يتمكن الفريق حتى الآن من التأكيد بأن البقايا تعود إلى نوع جديد، تبدو الأحفورة غير مطابقة لبقايا ديناصورات وصوروبوديات معروفة أخرى، وفقاً لصحيفة «ديلي ميل» البريطانية.
ورغم هذا الاكتشاف الجديد، إلا أن الحوت الأزرق لا يزال يحتفظ بلقب «أكبر حيوان على الإطلاق»، حيث يصل إلى أطوال 33.6 متراً. وكان قد تم العثور على البقايا المتحجرة في طبقات الصخور، التي يشار إليها جيولوجياً باسم «تكوين كانديلروس»، وبشكل أكثر تحديداً عند مستوى يمثل الرواسب من السهل الفيضي الموحل.
كتب الباحثون: «من الواضح أن التيتانوصور، الذي تم استرداده جزئياً من تكوين كانديلوروس هو أحد أكبر التيتانوصورات المكتشفة». وبالمقابل، يعتقد أن الباتاغوتيتان، الذي تم الكشف عنه لأول مرة في الأرجنتين في عام 2013، وهو من الصوروبوديات أيضاً، قد وصل طوله إلى أكثر من 37 متراً ووزنه نحو 55-57 طناً.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.