Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/almuraqebaliraqi/public_html/wp-includes/post-template.php on line 284

شهداؤنا والحقيقة المُرّة ..

بقلم/ منهل عبد الأمير المرشدي …
مع استمرار أبواق الخسة والنذالة من الناعقين والناهقين والمأجورين بالطعن والتشويه لفصائل الحشد الشعبي الأبطال المدافعين عن حياض الوطن وأعراض اللئام قبل الكرام والناكرين قبل الشاكرين التحق بالرفيق الأعلى آمر فوج ذي قار الثالث لواء 22 في الحشد الشعبي الشهيد أبو علياء الحسيناوي مع ثلة من منتسبي اللواء إثر تصديهم لتعرض إرهابي شنه عناصر تنظيم داعش التكفيري في منطقة الغيث شرقيَّ صلاح الدين . رحم الله الشهداء الأبرار مصاديق الدماء الزكية الطاهرة والأرواح الوالهة ،لله لَرجالٌ أنقياءُ الضمائر صادقو السريرة يحبون العراق كحبهم لله ويُقدِّسون العراق كتقديسهم لله ويدافعون عن العراق بأغلى ما يملكون كخشوعهم في عبادة الله . ثمة حقائق ترتقي إلى مستوى القداسة لابد أن نشير إليها بعدما طفح الكيل وتمادى المغلّسون وتفشى التغليس وتفرعن الجبناء وتهاون الشرفاء وشمت الغرباء وانتشى الأدعياء وتعملق الأعداء واستمر نزيف الدماء , فلا مجال للصمت ولا داعيَ للحياء ولا مجال للمجاملة ومهازل الشراكة والتسامح والتصالح والتهافت . شَتَّانَ ما بين الأبيض والأسود ولا يتساوى الشريف بالوضيع ولا الجبان بالشجاع . لقد تصاعد نشاط الدواعش في الأيام الأخيرة فمن تفجير ساحة الطيران إلى ما يحصل في محافظة صلاح الدين وغيرها من المناطق الغربية وكل شيء يدل على أن القادم أدهى وأخطر . الحقيقة الأهم والأخطر والأكبر هي أن 99% من عناصر داعش هم عراقيون . نعم عراقيون وليسوا أفغانا أوألمانا كما أن أعداد عصابات داعش لم تعد تملك مساحة لدولة الخرافة فأين يختفون ومن أين يتمولون وأين يسكنون وكيف يتجمعون . الحقيقة التي ينبغي أن يتعاون معنا في كشفها وحسمها كل العراقيين الشرفاء من أهل السنة قبل الشيعة هي أن بيئة مجتمعية حاضنة للدواعش تمتد على مساحة واسعة في محافظة صلاح الدين والموصل والأنبار وبعض مناطق ديالى وكركوك وبعض المناطق في بغداد . لابد أن نضع النقاط على الحروف ونصرخ صرخة الحق وندك معاقل الإرهاب في مهدها وحواضنها بلا خوف أو تردد أو مجاملة أو حياء أو استحياء من فلان أوعلّان وبمعاونة أهل الغيرة والشرف من أهل السنة وإلا فإن نهر الدم سيستمر ونحن سائرون نحو الهاوية شئنا أم أبينا خصوصا في هذه المرحلة التي تخلو من حكومة فاعلة وحاكم حاضر وبرلمان قادر فلا نرتجي من الكاظمي الفيسبوكي قرارا يقر عيونا ولا من برلمان فاسد أفضل مما كان أن يكون . وتحية إجلال وإكبار لشهداء الناصرية الأبطال الذين أثبتوا أن الناصرية هي مهد الحشد ومنبع البطولة وصولجان الحوزة وسيفها وليس ما يدعيه أرباب الرذيلة والأتباع .

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.