محمود يعترض على تقليص عدد مجلس إدارة الاتحاد

أكد اللاعب الدولي السابق يونس محمود عضو الهيأة العامة لاتحاد الكرة، أن التصويت والمصادقة على النظام الأساسي الجديد انقذ العراق من العقوبات الدولية.
وقال محمود إن “كل الأصوات توحدت للموافقة على النظام الأساسي لاتحاد الكرة مع وجود بعض المعترضين على بعض النقاط التي انتهت بتوحد الآراء في النهاية خدمةً للكرة العراقية التي هي أهم نقطة”.
وبين أنه “في حال عرقلة التصويت ربما كنا تذهب لعقوبات خطيرة قد تؤدي لحرمان كرتنا بعد معاقبتها من قبل الاتحاد الدولي لاسيما وان الاتحادين الدولي والاسيوي أرسل مبعوثيه لحل هذا الملف الشائك”.
ولفت إلى انه لم يعترض “على النقطة التي كانت نقطة الجدل وهي عدم الجواز للعضو المنتخب في مجلس إدارة الاتحاد المقبل الجمع بين منصبين رياضيين، بل كان اعتراضي على نقطة واحدة فقط وهي تقليص عدد مجلس إدارة الاتحاد من 13 الى سبعة أعضاء، لكني لم اتمكن من اقناع الاخوة في اعضاء الهيأة العامة للتصويت على تغيير هذا المقترح”.
وتابع أنه في حال الفوز بمنصب اتحاد الكرة العراقي فانه سيقرر الاستقالة من رئاسة نادي الجامعة لتطبيق فقرة عدم ازدواجية المناصب، مشيراً إلى أن خدمة الكرة العراقية اهم من اي شيء وأنه واجب وطني يتحتم عليه أن يخدم كرة العراق وليكون متفرغاً لعمله في اتحاد الكرة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.