كندا تسجل حالة ثانية من تجلط الدم بعد تلقي لقاح “أسترازينيكا”

المراقب العراقي/ متابعة…
أعلنت كندا، أنها سجّلت حالة ثانية من تجلط الدمّ خلال أسبوع، مع انخفاض مستوى الصفائح الدموية، بعد تلقي لقاح أسترازينيكا المضاد لفيروس كورونا، إلّا أنها ستُبقي توصيتها باستخدامه.
وأوضحت السلطات الصحية الكندية على تويتر أنّ الحالة سُجّلت لدى شخص يعيش في مقاطعة ألبيرتا (غرب) تلقى جرعة من لقاح أسترازينيكا مصنوعة في الهند في معهد الأمصال، مشيرةً إلى أنّ “الشخص تلقى علاجاً ويتعافى”.
وقالت السلطات إنّ حالات التجلّط الدموي المرتبطة بانخفاض مستوى الصفائح الدموية بعد تلقي لقاح أسترازينيكا “لا تزال نادرة جداً” وكندا “تواصل اعتبار أنّ منافع اللقاحات (…) في الحماية من كوفيد-19 تتفوّق على المخاطر المحتملة”.
وبعد انطلاقة بطيئة، تتسارع وتيرة حملة التلقيح في كندا. إذ تلقى 23,3% من سكّانها جرعة واحدة على الأقل، بحسب موقع إلكتروني مخصّص لتتبع الوضع الوبائي في كندا. وتواجه البلاد حالياً موجة ثالثة من الإصابات أرغمت المقاطعات على تشديد القيود مؤخراً. وأعلنت مقاطعة أونتاريو التي تضمّ العدد الأكبر من الإصابات، الجمعة، تشديد الإغلاق وتمديده حتى 19 أيار المقبل. وستغلق حدودها مع كيبك ومانيتوبا للتنقلات غير الضرورية اعتباراً من الاثنين. وسجّلت كندا أكثر من 1,1 مليون إصابة منذ بدء تفشي الوباء وحوالى 23,500 وفاة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.