كتل تتهرب من فقرة مناقشة الانتهاكات التركية وتخطط لكسر نصاب جلسة “اليوم”

الانتخابات "تشغل" ممثلي الشعب عن مهامهم

المراقب العراقي/ أحمد محمد…
جلسة مجلس النواب المزمع عقدها ظهر اليوم الثلاثاء هي أيضا مهددة بعدم الانعقاد لأسباب شتى أبرزها إصرار عدد ليس بالقليل من الكتل السياسية على عدم الحضور بسبب الانشغال بالحملات الانتخابية، ومن جهة ثانية أن كتلا نيابية أخرى تحاول التنصل عن الحضور بسبب وجود حراك نيابي يهدف لفتح ملف الانتهاكات التركية على الاراضي العراقية وإلزام الحكومة على اتخاذ موقف قوي إزاءها، إضافة الى ملفات أخرى بينها ملف المفسوخة عقودهم من الحشد الشعبي.
وأعلنت الدائرة الإعلامية لمجلس النواب، عن جدول أعمال جلسة اليوم الثلاثاء متضمنا 10 فقرات، بينها التصويت على ثلاثة قوانين والقراءة الاولى لخمسة قوانين أخرى فضلا عن فقرة للمناقشات العامة.
وبحسب جدول الأعمال فمن المقرر أن تعقد الجلسة في تمام الساعة الواحدة ظهرا.
وتأتي أجواء الجلسة وسط ظروف عصيبة يمر بها البرلمان، نتيجة انشغال الكتل النيابية بالحملات الانتخابية المبكرة التي جعلت البرلمان في سبات طويل من الأزمات التي يمر بها البلد منها إخفاقات الحكومة وكذلك المعاناة المستمرة للمواطنين جراء القرارات الحكومية سيما الخاصة برفع أسعار الدولار، إضافة الى عدم التطرق الى ملف الانتهاكات التركية المستمرة في شمال العراق ومزاعم أنقرة بنصب قواعد عسكرية ثابتة داخل الحدود العراقية.
وأفاد النائب عن كتلة بدر حامد الموسوي، بأن عدداً من أعضاء مجلس النواب ومن مختلف الكتل السياسية سيضغطون في جلسة اليوم لطرح قضية تجاوز الحكومة على قانون الموازنة الذي يتعلق بدفع 200 مليار للإقليم بأثر رجعي، مبيناً أن إجراء الحكومة مخالف للمادة 10 لقانون الموازنة الحالية والتي تتضمن أربع فقرات مُلزِمة للإقليم.
وقال الموسوي، إن قرار الحكومة مخالف للقانون والدستور، مشيرا الى أن قانون الموازنة رقم 23 لسنة 2021 والمادة 10 من القانون تشير الى منع إرسال أية أموال للإقليم مالم يلتزم بتنفيذ أربع فقرات منها تسليم الايرادات المقررة من نفطه لسومو وإرسال 50% من ورادات المنافذ الحدودية ومباشرة الرقابة الاتحادية لتدقيق الحسابات للاعوام الماضية وغيرها”.
بدوره، أكد النائب عن تحالف الفتح حسن شاكر الكعبي، أن “جلسة البرلمان المؤمل عقدها اليوم الثلاثاء مهددة بعدم الانعقاد سيما أن هناك أعدادا كبيرة من النواب منشغلون بالحملات الانتخابية في مدنهم ومحافظاتهم، ومن جهة أخرى فأن هناك اختلافات بين الكتل حول بنود جدول أعمال الجلسات”.
وقال الكعبي، في تصريح لـ “المراقب العراقي” إن “هناك كتلا سياسية تنظر الى أنها ساهمت بتشريع قوانين مهمة وكافية للعمل التشريعي، وهذا الامر مستحيل خصوصا أن هناك الكثير من التشريعات المهمة لم تمرر تحت قبة البرلمان بسبب الصراعات السياسية القائمة”.
وأضاف، أن “كتلته (تحالف الفتح) ستحظر الى الجلسات النيابية المقبلة بما فيها جلسة اليوم لتمرير عدة قوانين ومناقشة عدد من الامور”، مشيرا الى أن “كتلته مصرة على إعادة تمرير قرار يلزم الحكومة وهيأة الحشد الشعبي على إعادة المفسوخة عقودهم وفقا لما جاء بقانون الموازنة الاتحادية لسنة 2021”.
وبخصوص ملف السيادة والانتهاكات التركية المستمرة على الاراضي العراقية، أكد الكعبي، أن “البرلمان سيما بعض الكتل النيابية، مصرة على تقديم طلب لهيأة الرئاسة لإدراج فقرة خاصة بمناقشة الانتهاكات التركية على المدن العراقية سيما الخاصرة الشمالية”، منتقدا “الضعف الحكومي إزاء هذا الملف حيث لم تعمل الدولة على استخدام أي من الاساليب سواء الدبلوماسية أو العسكرية”.
ولفت الى أنه “حتى وإن لم توافق هيأة الرئاسة على الطلب المقدم من قبلنا فإن “المناقشات العامة” لن تخلو منه نهائيا”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

php shell hacklink php shell seo instagram takipçi satın al php shell hacklink anadolu casino süperbahis betboo betboo karşıyaka escort uluslararası evden eve taşımacılık uluslararası evden eve nakliyat sohbet okey oyna süperbahis izmit evden eve nakliyat viagra satın al viagra sipariş cialis eczane cialis 100 mg lifta 20 mg viagra fiyat antalya escort youtube abone satın al

php shell hacklink php shell seo instagram takipçi satın al php shell hacklink anadolu casino süperbahis betboo betboo karşıyaka escort uluslararası evden eve taşımacılık uluslararası evden eve nakliyat sohbet okey oyna süperbahis izmit evden eve nakliyat viagra satın al viagra sipariş cialis eczane cialis 100 mg lifta 20 mg viagra fiyat antalya escort youtube abone satın al