جسر ذكيّ بالطباعة ثلاثية الأبعاد في امستردام

 

 

افتتحت ملكة هولندا ماكسيما أول جسر فولاذي منجز بالطباعة ثلاثية الأبعاد في العالم بأمستردام، وفق موقع (teknologi).

ومن المثير للاهتمام، أن الجسر تم انجازه بأذرع آلية ومصنوع من الفولاذ المقاوم للصدأ بوزن 4500 كجم.

تم بناء جسر MX3D الذي يبلغ طوله 12 مترًا بواسطة أربعة روبوتات صناعية متاحة تجاريًا واستغرقت طباعته ستة أشهر.

تم نقل هيكل الجسر إلى موقعه فوق قناة Oudezijds Achterburgwal في وسط أمستردام الأسبوع الماضي وهو مفتوح الآن للمشاة وراكبي الدراجات.

يحتوي الجسر أيضًا على عشرة أجهزة استشعار مثبتة لمراقبة التوتر والحركة والاهتزاز ودرجة الحرارة في جميع أنحاء الهيكل أثناء مرور الأشخاص وتغيرات الطقس. كما سيتم إدخال هذه البيانات في نموذج الجسر الرقمي.

سيستخدم المهندسون هذا النموذج لدراسة الخصائص الفريدة للمواد واستخدام التعلم الآلي لتحديد الاتجاهات في البيانات التي قد تشير إلى الحاجة إلى الصيانة أو التعديل. كما يأملون أيضًا أن يساعد ذلك المصممين على فهم كيفية استخدام الفولاذ المطبوع بتقنية ثلاثية الأبعاد في مشاريع البناء الأكبر والأكثر تعقيدًا.

وقال مارك جيرولامي من جامعة كامبريدج، والذي عمل على نماذج رقمية مع فريق من معهد آلان تورينج في لندن، إن التحقيقات في أعطال الجسور غالبًا ما تكشف عن أضرار غير ظاهرة.

وأضاف: ” التلقي المستمرة للبيانات قد يكون قادرا على منع هذه الأضرار من خلال توفير الإنذار المبكر”.

وقال عضو مجلس مدينة أمستردام، ميشا موس، إن الجسر سوف يجذب سياحًا جددًا، حيث تسعى المدينة إلى تنظيف المنطقة المعروفة بنواديها وحفلاتها الصاخبة.

وأضاف ميخا موس: “يمكن أن يجذب الجسر نوعًا جديدًا من الزوار، أكثر اهتمامًا بالهندسة المعمارية والتصميم، ما سيساعد في تغيير الطريقة التي يُنظر بها إلى الحي على أنه شيء تريد زيارته ولكن مع الاحترام”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.