النزاهة تضبط وثيقة دراسية مزورة لمرشح جديد للانتخابات

المراقب العراقي/ بغداد…
كشفت هيأة النزاهة الاتحادية، عن قيام أحد المُرشَّحين لانتخابات مجلس النوَّاب المُقبلة في الديوانيَّة بتزوير وثيقةٍ دراسيَّةٍ وتقديمها ضمن إضبارة الترشيح للانتخابات.
وقالت الهيأة، في بيان تلقت “المراقب العراقي” نسخة منه إن “دائرة التحقيقات التابعة لها أكَّدت أنَّ فريق عمل مكتب تحقيق في الديوانيَّة، الذي انتقل إلى مكتب انتخابات القادسيَّة؛ بناءً على مُذكَّرة ضبطٍ قضائيَّةٍ تمكَّن من ضبط وثيقةٍ دراسيَّةٍ مُزوَّرةٍ مزعوم صدورُها عن إحدى المدارس الثانويَّة المسائيَّة في المحافظة تعودُ لمُرشَّحٍ لانتخابات مجلس النوَّاب المُقرَّر إجراؤها في تشرين الأول المقبل”.
وأضافت إنه “تمَّ ضبط نسخةٍ من إضبارة المُرشَّح، ومن ضمنها الوثيقة المُزوَّرة والتعهُّد الخطيِّ الذي وقَّعه والمُتضمِّن صحَّة المعلومات المُقدَّمة من قبله”.
وتمَّ تنظيم محضر ضبطٍ أصوليٍّ بالمُبرزات الجرميَّة المضبوطة وعرضه على قاضي محكمة تحقيق الديوانيَّة المُختصّ بالنظر في قضايا النزاهة، الذي قرَّر إصدار أمر قبضٍ بحقِّ المُرشَّح ومدير المدرسة التي صدرت عنها الوثيقة ومُتَّهم آخر، إضافة إلى المدير العام لتربية القادسيَّة ومدير مكتبه وفق أحكام المادة (289) من قانون العقوبات؛ لثبوت اشتراكهم بجريمة التزوير.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.