الأطفال العالقون في المنازل معرضون لقصر النظر

 

قد يكون الارتفاع في عدد الأطفال الذين يعانون من قصر النظر، مرتبطاً بزيادة أوقات جلوسهم أمام شاشة التلفزة والكمبيوتر في فترة الجائحة.

حيث أظهرت دراسة حديثة أخيراً زيادة في قصر النظر يصل إلى مرتين تقريباً لدى الأطفال الذين يقضون أوقاتاً أطول أمام الشاشة، بدلاً من الخروج في الهواء الطلق.

وفي الدراسة التي أجراها علماء في هونغ كونغ على أعين 1793 طفلاً، بينهم 700 تم تسجيلهم منذ بدء الجائحة (مجموعة كوفيد 19) والباقون كانت تتم مراقبتهم منذ 3 سنوات، تبين أن واحداً من أصل خمسة أطفال في «مجموعة كوفيد 19» عانوا من قصر النظر بين يناير وأغسطس 2020، بالمقارنة مع واحد من أصل ثلاثة أطفال ممن كانت تتم مراقبتهم ما قبل كوفيد 19، على مدى فترة أطول وصلت إلى ثلاث سنوات.

ووفقاً لصحيفة «ديلي ميل» البريطانية، توصل العلماء إلى نتائجهم عن طريق قياس قدرة الأطفال على الرؤية وتعبئة استمارات عن أسلوب حياتهم، بما في ذلك مدة بقائهم في الهواء الطلق أو جالسين أمام شاشات التلفزة والكمبيوتر.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.