أكثر من 1300 أسير فلسطيني يبدأون إضرابا مفتوحا عن الطعام

 

المراقب العراقي/ متابعة..

قالت هيأة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينيين، إن الحركة الأسيرة قررت التصعيد في وجه إدارة السجون الإسرائيلية التي تواصل عمليات التنكيل بهم وقمعهم وعزلهم والبطش بهم على أيدي وحداتها القمعية في مختلف السجون.

وأوضحت الهيأة، أنه “وفي ظل الهجمة المسعورة التي تقودها المستويات السياسية العليا في “إسرائيل” وإدارة سجونها تجاه الأسرى في كافة المعتقلات،.. قررت الحركة الأسيرة الدفاع عن حقها وكرامتها في الحياة والحرية من خلال الشروع بإضراب مفتوح عن الطعام على شكل دفعات يبدأ من الجمعة المقبلة تحت شعار “معركة الدفاع عن الحق”.

وأضافت، أن الدفعة الأولى من الإضراب ستضم 1380 أسيرا من عدة سجون، حيث سيشرع بالإضراب 400 أسير من سجن ريمون، و300 أسير من سجن عوفر، و200 أسير من سجن نفحة، و200 أسير من سجن مجيدو، و100 أسير من سجن جلبوع، و80 أسيرا من سجن ايشل، و50 أسيرا من سجن شطة، و50 أسيرا من سجن هداريم.

وأوضحت الهيئة، أن الحركة الأسيرة وضعت خطة تدريجية للتصعيد خلال الفترة المقبلة، حيث قررت حل كافة الهيئات التنظيمية لكافة الفصائل في مختلف السجون، وأن تدخل دفعات جديدة من الأسرى في هذه المعركة الثلاثاء القادم 21/9/2021، كما سيدخل 100 أسير من قيادات التنظيمات بالإضراب عن الماء الجمعة اللاحقة لبدء الإضراب من بينهم عضوا اللجنة المركزية لحركة فتح كريم يونس ومروان البرغوثي.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.