قائد الثورة يُحذّر من مساعٍ صهيونية للحصول على الشرعية

 

المراقب العراقي/ متابعة..

اشار قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي الخامنئي الى دعم الاستكبار العالمي لمساعي الكيان الصهيوني للحصول على الشرعية من خلال حضوره في الساحات الرياضية الدولية، معتبرا عدم الاعتراف بهذا الكيان في الساحات الرياضية امرا بالغ الاهمية.

وخلال استقباله أمس السبت الرياضيين الايرانيين الحائزين على ميداليات في دورة الالعاب الاولمبية ودورة الالعاب الباراولمبية في طوكيو 2020 اعتبر سماحته قضية عدم الاعتراف بالكيان الصهيوني المجرم في الساحات الرياضية قضية بالغة الاهمية وقال: ان الكيان الصهيوني السفاح والقاتل واللاشرعي يسعى من خلال حضوره في الساحات الرياضية الدولية للحصول على الشرعية ويقوم المستكبرون في العالم بتقديم الدعم له الا ان على المسؤولين الرياضيين والرياضيين في البلاد الا ينفعلوا في هذا المجال.

واشار الى الاجراءات المضادة التي يقوم بها الكيان الصهيوني وحماته لحرمان الرياضيين الذين يمتنعون عن خوض المنافسات مع ممثلي الكيان الصهيوني وقال: انه على وزارتي الرياضة والخارجية والاجهزة القانونية متابعة هذه القضية عن طريق السبل القانونية وتقديم الدعم لرياضيي البلاد وحتى للرياضيين المسلمين من الدول الاخرى كالرياضي الجزائري الذي فرضت عليه العقوبة اخيرا.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.