رئيسي: الصحوة في المنطقة تحققت ببركة دماء الشهداء وستستمر

 

المراقب العراقي/ متابعة..

اكد رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية آية الله ابراهيم رئيسي بان الصحوة في المنطقة تحققت ببركة دماء الشهداء وستستمر هذه الصحوة على الدوام.

وفي كلمته الثلاثاء خلال مراسم تكريم رواد الدفاع المقدس المشاركين في الدفاع عن الاسلام والبلاد في مواجهة الحرب المفروضة من قبل النظام العراقي البائد ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية (1980-1988)، اكد رئيس الجمهورية بان تكريم رواد الدفاع المقدس من شانه صون جيل الشباب.

وأشار الرئيس الإيراني إلى ان “الطريق لصون جيل الشباب اليوم والحاجات والعهود القادمة هو التعريف بعاشوراء”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.