نواب: هيمنة اميركا على ملف الكهرباء حالت دون تطويرها

 

 

اكد نواب من مختلف الكتل السياسية،امس الأربعاء، أن هيمنة الجانب الاميركي على ملف الكهرباء في العراق حالت دون تطويرها طوال السنوات الماضية، موضحين ان اكثر من 80 مليار دولار تم صرفها على قطاع الكهرباء من دون تخليص العراق من ازمته.

وقالت عضو لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية ميثاق الحامدي في تصريح تابعته “المراقب العراقي”، ان “واشنطن تتحكم بملف الكهرباء وتقف ضد اي محاولات لادخال الشركات العالمية الاخرى العاملة بهذا المجال، وبالتالي فهي استحوذت على هذا الملف من دون ان تحدث اي تطور عليه”.

من جانب اخر اكد عضو لجنة التخطيط الاستراتيجي النائب محمد كريم ، ان “اميركا وقفت ضد كل محاولات تطوير واقع الكهرباء في العراق منذ اكثر من 18 عاماً، ومازالت تسيطر على هذا الملف وتبرم عقوداً فاسدة بهدف استنزاف اموال العراق من دون تغيير واقع الطاقة”.

من جهة اخرى، بين النائب عن تحالف الفتح فاضل جابر ، ان “العراق صرف على الكهرباء اكثر من 80 مليار دولار، الا ان هذه المبالغ لم تأت بأي تطور للكهرباء، بسبب استحواذ اميركا وسيطرتها على هذا الملف، وعدم السماح بتدخل الشركات الاجنبية الراغبة بالعمل في العراق ضمن هذا القطاع”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.