” مدن الجنوب”

 

أحمد مانع الركابي…

                  مدنُ الجنوبِ حضارةٌ وكتابُ

                  للفـــــكرِ فيـها مشرقٌ وغيابُ

                 حيثُ العـــقالُ علامةٌ لرجــالها

                 وإلى النــساءِ عبـــاءةٌ وحجابُ

                 إذ نرضعُ الأبنـــــاءَ حبّ محمّدٍ

                  والآلَ كي ترقى بهم  أنســــابُ

                 فالأمهاتُ إذا تنخّـــــــــتْ يا عليّ

                 فما هنالكَ في الصعابِ صعابُ

                نهـــــــوى عزيمتهُ التي ما مثـــــلها

                  فبها لخـــــيبر فتّــــــــحتْ  أبوابُ

                أوليس يدعوه النـــــــــــبيّ إذا طغى

                 هولٌ وغاصت في الدماءِ ركـــــابُ

                فهو الفــــــصاحة ُ والبلاغةُ والتــــقى

                والعلمُ لو شحّــــــتْ لهُ  أســــــــــبابُ

                 وإلى البتولِ نقــــــــــيمُ صرحَ حكايةٍ

                  فيها لزينــــــــب والحــسين  رحابُ

                  حيثُ البـــــــطولةُ والجلالُ  قصيدةٌ

                   هم عندها  للثــــــــــــائرينَ خطابُ

                  ولذاك تلـــــــقى في الجـنوب معارفا

                   فيــــــها إلى  خطأ الحياةِ  صــوابُ

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.