نائبة ترفض بيع النفط العراقي الى الأردن ومصر بأسعار “شبه مجانية”

 

 

رفضت عضو لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية ندى شاكر جودت ، بيع النفط العراقي إلى الأردن ومصر بأسعار تفضيلية، مطالبة باعادة احياء الصناعة العراقية.

وقالت جودت ؛ ان “العراق يجب ان يقوم باستثمار النفط الخام في المصافي العراقية وفي المصانع البتروكيمياوية من خلال انتاج المشتقات النفطية والمواد البلاستيكية والمنظفات للحصول على أكبر قدر ممكن من الأموال بدلا من بيع النفط الخام بأسعار شبه مجانية إلى الأردن ومصر”.

واضافت ان “كلا من الأردن ومصر يحصلان النفط من العراق بأسعار تفضيلية ليقوما ببناء محطات كهرباء وإنتاج المواد البتروكيماوية ليقوما ببيع الطاقة والمشتقات النفطية الى العراق بمليارات الدولارات”.

وأشارت إلى أنه “ليس من الصعب أن يقوم بلد كالعراق غني بالنفط والموارد الاولية لإنشاء محطات كهربائية فهو يملك كل المقومات والقوى البشرية على إنشاء هذه المحطات وبالتالي سنكون قادرين على تلبية الطلب المحلي من الطاقة دون ان نستورد هذه الطاقة من دول الجوار”.

وطالبت جودت “باعادة احياء الصناعة العراقية وتشغيل المعامل لاعادة التنمية الاقتصادية للبلد والقضاء على البطالة، وعدم إخراج العملة الصعبة الى الخارج”.

ويقوم العراق ببيع النفط إلى الأردن بأسعار تفضيلية وفق اتفاقية تعقد بين الطرفين وتجدد كل عام وبواقع 10 آلاف برميل يوميا.

ويعاني العراق من نقص كبير من الطاقة وخاصة في فصل الصيف مع ازدياد الطلب عليها، ليقوم بالاتفاق مع دول الخليج والاردن ومصر بتنفيذ الربط الشبكي للحصول على الطاقة في أوقات الذروة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.