البرلمان يعجز عن عقد جلسة لادانة مؤتمر “التطبيع”

 

اكدت لجنة الأمن والدفاع النيابية، امس الأحدان البرلمان عاجز عن عقد جلسة لادانة مؤتمر التطبيع الذي جرى في اربيل.

وقال عضو اللجنة عباس صروط، في تصريح تابعته “المراقب العراقي”، إن “العراق قدم الكثير من الدماء والشهداء والخسائر المادية من أجل القضية الفلسطينية منذ بداية الاحتلال الإسرائيلي لذلك فإن الشعب العراقي بطبيعته رافض لأي شكل من اشكال التطبيع“.

وأضاف، أن “البرلمان الحالي رافض بشكل قطعي لمسألة التطبيع مع اسرائيل كما انه غير قادر على عقد جلسة طارئة لإصدار موقف نيابي واضح توجه رسالته لداخل وخارج العراق بشأن رفض التطبيع“.

وتابع صروط، أن “هنالك شخصيات عراقية سياسية تسعى إلى التطبيع مع اسرائيل”، مشيراً إلى أن “مرحلة ما بعد الانتخابات ستكون الحكم والفيصل في توجهات الحكومة المقبلة تجاه القضية الفلسطينية”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.