الحشد الشعبي العراقي بوصلة الأحرار

كتب / هشام عبد القادر ..

نحن في اليمن لا نعرف تفاصيل مرجعيات العراق وحوزاته وحركاته وأحزابه ولكن هناك شمس المرجعية العظمى نراها من فتوى الحشد الشعبي العراقي التي ظهرت شمسًا ساطعة ورأينا نجوما وكواكب منيرة في العراق وبوصلة الحرية نفحت من قلب الشهيد أبو مهدي المهندس رفيق الشهيد قاسم سليماني ..
فقد خطت هذه الدماء خطوطا واضحة لا شك فيها حددت مركز النور المنبثق للعالم ..مهما اشتدت الصراعات في العراق الحزبية أو السياسية أو الدينية أو اختلفت المعتقدات فهناك بوصلة القلوب بوصلة الشهيد أبو مهدي المهندس تحدد المسار وتعرف الأمة أين خط الحق والحقيقة ..فلن تتيه..العقول والأبصار وهناك شهيد عظيم ينطق بالحق وهو منار للحقيقة ..
فسلامنا لشعب العراق المؤمن الكريم وهم الذين أكرمهم الله بسيد الشهداء أبي الأحرار الإمام الحسين عليه السلام وكربلاء المقدسة أرض الحرية والمحشر .
طوبى لمن اتجه نحو العشق الحسيني وحافظ على مبدأ الإمام الحسين عليه السلام الإصلاح في أمة سيدنا محمد صلوات الله عليه وآله الطاهرين .
ونؤكد أن طريق الحشد الشعبي المقاوم هو اللوحة الكبيرة التي تمثل العراق ..وكل الحركات المقاومة هي أيضا تمثل العراق فالخط حسيني ..
سلامًا يا شهيد بغداد عاصمة العراق.. قلب العراق
سلامًا يا من وحد المؤمنين بدمه فلا فرق بين الشعب الإيراني المؤمن وبين الشعب العراقي المؤمن..

والحمد لله رب العالمين.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.